مشاركة فلسطينيين في برلمان السلام تشعل تظاهرة طلابية في جامعة بيرزيت (فيديو)

فلسطين
نشر: 2020-02-17 22:04 آخر تحديث: 2020-02-17 23:23
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

بعد الرفض الشعبي الكبير لمشاركة وفد فلسطيني ضم عشرين شخصية من وزراء سابقين واعضاء مجلس تشريعي وهيئات محلية في ما سمي ببرلمان السلام في تل ابيب السبت الماضي.

هذه المشاركة التي كشف عنها تقرير بثته احدى القنوات الامريكية وحضره وزراء سابقون في حكومة الاحتلال واعضاء كنيست ايضًا، يأتي لقاء عقده الناطق باسم الرئاسة ووزير الاعلام نبيل ابو ردينة مع "صحفيين اسرائيليين" في مقر الوزارة برام الله.

تبعه جوله لذات الصحفيين وهم يرتدون قبعات الكيباه في ميدان نيلسون مانديلا بمنطقة الطيرة، ثم تناولوا طعام رفقة قاضي القضاة محمود الهباش في احد مطاعم المدينة في صورت اثارت ردود فعل غاضبة رافضة لاي علاقات وتطبيع مع الاحتلال. 

يتسائل الفلسطينيون اليوم عن جدوى لجنة التواصل مع المجتمع الاسرائيلي المنبثقة عن منظمة التحرير، والتي قال مسؤولون بأنها المسؤول عن الوفد الذي شارك في برلمان السلام وعن استقبال الصحفيين أمس الاحد، هذه اللقاءات التي قيل بأنها تهدف لاحداث اختراقة في مجتمع الكيان تدفعه لرفض صفقة القرن، وكيف ترفض القيادة في رام الله الصفقة وتدين تطبيع العرب مع الاحتلال وهي التي تهرول للقائه ولو كان الامر لقاءات مع مسؤولين سابقين أو مع مستويات غير رسمية خصوصًا في ظل التجاهل الاسرائيلي عموديا وافقيا لفكرة السلام.

في بيرزيت خرج الطلبة في مسيرة غاضبة جابت طرقات الجامعة وصولًا لمقر ادارتها مطالبة بطرد احد اعضاء مجلس أمنائها لمشاركته ضمن وفد ما يسمى ببرلمان السلام، مؤكدين أن جامعتهم التي لطالما عرفت بجامعة الشهداء ستلفظ المطبعين ولن تقبل بوجودهم، لأن التطبيع لا يساوي في نظرهم أقل من الخيانة.

 

أخبار ذات صلة