الرزاز يعترف تأخرنا وعلينا مواجهة الواسطة والفساد الصغير .. فيديو

محليات
نشر: 2020-02-17 10:35 آخر تحديث: 2020-02-17 13:12
رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز
رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز

اطلقت الحكومة الاثنين، الحزمة التنفيذية الخامسة من برنامجها الاقتصادي الذي يهدف إلى تحفيز الاقتصاد وتحسين الوضع المعيشي للمواطنين والارتقاء بجودة الخدمات.

وتهدف الحزمة التي تحمل عنوان "الخدمات الإلكترونية والتحول الرقمي"، إلى تحسين جودة الخدمات الحكومية الإلكترونية والتسهيل على المواطنين والمستثمرين بتوفير الوقت والجهد عليهم..

يشار إلى أن الحكومة أطلقت منذ تشرين الأول الماضي مجموعة من الحزم التنفيذية لبرنامجها الاقتصادي، شملت زيادة رواتب العاملين والمتقاعدين في الجهازين المدني والعسكري وتحسين خدمات النقل والصحة والتعليم، وترشيق الجهاز الحكومي في إطار برنامج يترجم التوجيهات الملكية السامية بتحفيز الاقتصاد وتحقيق نتائج ملموسة للمواطنين ضمن جدول زمني واضح.

وقال رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز إن  الأمور تسير بالاتجاه الصحيح ولدينا خطة واضحة للمستقبل، مشيرا إلى أن الحزمة الخامسة تختلف بشكل جوهري عن الحزم الأربع السابقة.


اقرأ أيضاً : مثنى غرايبة يبرر استخدام الحكومة كلمة واسطة في إعلاناتها


وأضاف الرزازر أن الحكومة ستخفف من زيارات المواطنين للعديد من المؤسسات وسننهي الواسطة والمحاباة والفساد الصغير.

وأشار إلى أن الحكومة ستحاول التعامل مع التظلمات والأخطاء التي من الطبيعي أن تحدث، وستعمل على حلها.

وأكد أن الهدف من هذه الحزمة العدالة بين المواطن الذي لا يستطيع أن يصل إلى متخذ القرار.

ولفت الرزاز أن الحكومة تأخرت بالانتقال إلى الحكومة الإلكترونيّة، وعدم إيجاد منظومة موحّدة للخدمات الحكوميّة.

من جهته بين وزير الاقتصاد الرقمي مثنى الغرايبة أنه منذ عام 2001 حتى عام 2017 تم إنجاز 493 خدمة الكترونية.

وأعلن الغرايبة عن إطلاق تطبيق "سند" الحكومي، ليكون سندا وعونا لجميع الأردنيين.

التحول الرقمي من أهم توجيهات جلالة الملك ودائما يؤكد على أنّه أولوية لما له من أثر على محاربة الواسطة والمحسوبية والفساد الصغير.

وقال إن التحول استخدام كلمة واسطة في الحملة الإعلانية، قال الغرايبة لأننا لسنا في حالة إنكار للواقع، ولأننا ندرك أن المواطن يعاني في الكثير من المعاملات الحكومية،أحيانا لعدم معرفته بالإجراء،أحيانا لتعقيدات الإجراءات وأحياناً بسبب سلوك بعض الموظفين الذين ينسون أنهم موجودون لخدمة المواطنين. 

وأضاف أن الرقمنة أداة عدالة، تسمح للمواطن في القويرة بالحصول على نفس جودة الخدمة التي يحصل عليها المواطن في عمّان وبنفس الآلية، هذا حق للمواطنين علينا ومن واجبنا العمل على جعل هذه الخدمات متوافرة، تحقيقاً لدولة القانون التي يتساوى فيها جميع المواطنين في الحقوق والواجبات.

وبين الغرايبة أن أحد الخطوات المهمة لاستخدام التطبيق هو تفعيل الهوية الرقمية، والتطبيق اليوم يعد هو أول حالة استخدام للهوية الذكية بشغل فعلي واسع.

وبين الوزير أن الهدف من أيجاد محطات سند المنتشرة في كل محافظات المملكة وفي أماكن متعددة للتسهيل على المواطنين.

 

 

 

أخبار ذات صلة