الاشتباه بإصابة حالة ثانية بفيروس كورونا في مصر

عربي دولي
نشر: 2020-02-17 06:54 آخر تحديث: 2020-02-17 06:55
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

أوضحت وزارة الصحة المصرية حقيقة وجود اشتباه بإصابة مريضة قلب بفيروس كورونا المستجد داخل مستشفى "الأحرار" التعليمي بمدينة الزقازيق.

وذكرت جريدة بوابة الشروق المصرية، نقلا عن وكيل وزارة الصحة بالشرقية الدكتور هشام مسعود أن الأمر عارٍ تمامًا من الصحة، موضحًا أن المستشفى استقبلت سيدة ريفية في الأربعين من عمرها، مريضة بالقلب، وتلقت علاجها وعادت إلى منزلها دون وجود ما يثير القلق أو يدعو للاشتباه في إصابتها بفيروس "كورونا" المستجد.


اقرأ أيضاً : إعلان أول إصابة بفيروس كورونا في مصر


وشدد وكيل وزارة الصحة بالشرقية، على أن الإجراءات التي تتخذها المديرية غاية في الدقة والاحتراز، وأنه في حال وجود مجرد شك في الاشتباه بالإصابة بالفيروس كان سيتم ااحتجاز السيدة وعزلها وفحصها هي وجميع أفراد أسرتها، إلا أنها بعيدة تمامًا عن مجرد الشك في إصابتها نظرًا لأنها لم تخالط أشخاص قادمين من الصين أو لديها أقارب بالخارج.

وكان رواد مواقع التواصل الاجتماعي في مصر قد تداولوا أنباء عن ظهور حالة لسيدة مصابة بفيروس "كورنا" داخل مستشفى "الأحرار" التعليمي، وهو ما نفاه وكيل وزارة الصحة بالشرقية.

أخبار ذات صلة