بلتاجي: موازنة 2015 بلا عجز تعزز الإنجاز ومستوى الخدمات

محليات
نشر: 2014-11-15 09:37 آخر تحديث: 2016-07-29 01:50
بلتاجي: موازنة 2015 بلا عجز تعزز الإنجاز ومستوى الخدمات
بلتاجي: موازنة 2015 بلا عجز تعزز الإنجاز ومستوى الخدمات
المصدر المصدر

رؤيا - علي الارعرج - أكد أمين عمان عقل بلتاجي أن موازنة الأمانة للعام المقبل ستكون بلا عجز، الأمر الذي سيعزز المنظومة الخدمية والارتقاء بها كماً ونوعاً .


وقال "إن الوضع المالي للأمانة مطمئن، وهذا سينعكس على تنفيذ المشاريع التنموية وتعزيز الواقع الخدمي في جميع مناطق عمان والتي تقف الأمانة على مسافة واحدة منها في خدماتها " .


وأضاف بلتاجي ان وضع الأمانة لم يكن في حال مالي سواء من ناحية الموازنة أو الظروف المالية، أفضل من هذا الوقت؛ بعد سلسلة الاجراءات المالية التي اتخذتها جعلتها في وضع مالي متن .


وأكد خلال لقائه أهالي منطقة القويسمة وابو علندا والجويدة والرقيم مساء امس الأول، أن الأمانة تسير على المسار الصحيح، ولاتراجع الى الخلف، مبينا أن ادارة الامانة الحالية اعتمدت التخطيط وروح الفريق الواحد ووضع الاهداف وبالمشاركة في اتخاذ القرار للعمل؛ لتكون مؤسسة عصرية وشفافة لديها خطة عمل وبرامج مستقبلية مميزة تليق بمكانة المدينة وخدمة مواطنيها .


ولفت بلتاجي إلى أن الأمانة تعمل على إعداد دراسة شاملة لمنطقة القويسمة البالغة مساحتها 46 كيلو متر مربع والتي يشكل منها التنظيم السكني ما نسبته 35% والاخرى موزعة ما بين التنظيمات التجارية والصناعية والاخرى، مشيرا إلى نسبة زيادة المركبات في الأردن وصلت لـ 8.5% مقارنة مع نسبة 3.5% في دول العالم الأخرى وهو إشارة لوجود مشكلة تتطلب تضافر جهود الجميع لمواجهتها .


وشدد على أن الدراسة ستعمل من خلالها الأمانة على معالجة مشاكل المنطقة التنظيمية والمرورية على التقاطعات والمحاور الرئيسية والمداخل والمخارج فضلا عن معالجة التشوهات والتعديات التي اصابتها لاسيما وانها تمتاز بالطابع الصناعي والتجاري .


ونوه بلتاجي في اللقاء الذي حضره عدد من اعضاء مجلس الامانة ونواب مدير المدينة ومدراء الدوائر المعنية ومدير المنطقة، إلى أن منطقة القويسمة ستكون محط انظار العالم عام 2016 ، والتي ستشهد انطلاقة بطولة كأس العالم للسيدات التي يستضيفها الأردن .


واشار في رده على مطالب واحتياجات الاهالي والمنطقة، بانها منطقية وتغلب المصلحة العامة وهو ما تحرص عليه الأمانة في خطة عملها ضمن محاورها في البيئة والتنظيم والتخطيط والاشغال، وسيتم العمل على تحقيقها وبحسب الأولوية والأهمية، مبيناً ان عملية التنظيم والتخطيط هامة وضرورية لكنها تحتاج لمدة حتى تحقق الهدف المنشود منها ولا يمكن أن تتم بسرعة .


وقدم رئيس اللجنة المحلية تيسير الحنيطي شرحا حول واقع الخدمات البلدية بالمنطقة، مطالبا باسم الاهالي بضرورة العمل على تعبيد الشوارع وصيانتها وفتح اخرى وتوفير ارصفة، والمطبات في المواقع التي تحتاج لذلك من خلال دراسة لواقعها، وتعزيز الانارة للشوارع والاحياء السكنية والمطالبة بمزيد من الاهتمام بموضوع الحدائق والمتنزهات ومعالجة مشاكل التجمعات الصناعية، وزيادة الاهتمام بالواقع البيئي، ومعالجة الحلول المرورية لبعض المواقع إضافة لمشكلة الصرف الصحي بالمستندة .

أخبار ذات صلة