الرزاز للفرنسيين استثمروا في الاردن: مقبلون على مشروعات كبرى

اقتصاد
نشر: 2020-02-10 18:27 آخر تحديث: 2020-02-10 18:27
المشاريع في مجالات المياه والطاقة والنقل والسكك الحديدية
المشاريع في مجالات المياه والطاقة والنقل والسكك الحديدية
المصدر المصدر

اكد رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز على العلاقات المتميزة التي تربط الاردن وفرنسا على المستويات كافة، لافتا الى الرؤية والقيم المشتركة التي تجمع البلدين فيما يتعلق بإحلال السلام والاستقرار في المنطقة.

كما اكد رئيس الوزراء تقدير الاردن لحجم التعاون القائم مع فرنسا سيما في المجالات الاقتصادية والتجارية والاستثمارية، لافتا الى ان الاستثمارات الفرنسية تأتي في المرتبة الاولى في حجم الاستثمارات الاجنبية في المملكة.

جاء حديث رئيس الوزراء خلال لقائه في مكتبه الاثنين وفدا من مجلس الشيوخ الفرنسي برئاسة رئيس لجنة الصداقة البرلمانية الفرنسية الأردنية، في مجلس الأعيان الفرنسي سريل بلفه وبحضور وزيري الدولة لشؤون رئاسة الوزراء سامي الداوود والتخطيط والتعاون الدولي الدكتور وسام الربضي ورئيسة لجنة الصداقة البرلمانية الاردنية الفرنسية في مجلس الاعيان العين هيفاء النجار والسفيرة الفرنسية في عمان فيرونيك فولاند.

ولفت رئيس الوزراء الى ان الاردن مقبل على تنفيذ مشروعات كبرى في اطار الشراكة بين القطاعين العام والخاص في مجالات المياه والطاقة والنقل والسكك الحديدية، مؤكدا تطلع الاردن وترحيبه بالشركات الفرنسية للاستثمار في هذه المشروعات خصوصا بعد التجربة النوعية للمشروعات التي نفذتها الوكالة الفرنسية للتنمية في الاردن.

وعرض رئيس الوزراء للوفد المستجدات في المنطقة والجهود المبذولة لحل الأزمات الإقليمية وتحقيق الأمن والاستقرار والسلام، مؤكدا ان الاردن بقيادة جلالة الملك عبدالله الثاني يسعى دوما لايجاد حلول سياسية للازمات مشددا على ان استقرار الاردن في منطقة ملتهبة عائد الى الرؤية الواضحة التي تتمتع بها القيادة الهاشمية والوعي الذي يمتاز به المواطن الاردني.

واكد الرزاز على موقف الاردن الثابت تجاه حل الصراع الفلسطيني الاسرائيلي على اساس حل الدولتين وبما يكفل اقامة دولة فلسطينية مستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، محذرا من ان الاجراءات الاحادية التي تقوم بها اسرائيل المتعلقة بالقدس والاراضي والمستوطنات والعامل الديمغرافي ستغلق الباب امام التوصل الى حل عادل ودائم للقضية الفلسطينية.

ولفت رئيس الوزراء الى ان الاردن استقبل لاجئين من دول عديدة، مؤكدا على التزام الاردن الاخلاقي والانساني بعدم اجبار اي لاجىء على العودة دون توفر الظروف الملائمة لعودته الى وطنه.

من جهته، اكد رئيس لجنة الصداقة الفرنسية الاردنية على التعاون القائم والمستمر بين فرنسا والاردن مضيفا " نحن فخورون بوجودنا في هذا البلد الذي يؤمن بمبادىء الديمقراطية وحقوق الانسان" .

واشار الى انه التقى على مدى اليومين الماضيين مع مجموعة من الوزراء والمسؤولين وزار موقع العمل بتنفيذ مشروع الباص السريع في المدينة الرياضية الذي تدعم الوكالة الفرنسية للتنمية تمويله وقال " نحن سعداء بهذا التعاون بين الوكالة والحكومة الاردنية" .

ولفت الى انه سيزور غدا مخيم الزعتري للاجئين السوريين والذي اكد انه يقف شاهدا على حسن ادارة الاردن لملف اللاجئين واستقبالهم.

وتناول الحديث خلال اللقاء سبل تعزيز التعاون الثقافي والتدريب المهني والتقني بين البلدين والاستفادة من التجارب الفرنسية المتقدمة في هذا المجال .

 

 

أخبار ذات صلة