رئيسة "النقد الدولي" تكشف عن أبرز المباحثات مع الأردن.. فيديو

اقتصاد
نشر: 2020-02-07 09:53 آخر تحديث: 2020-02-07 11:17
تحرير: إسماعيل عُباده
كريستالينا جورجيفا، الرئيسة التنفيذية لصندوق النقد الدولي
كريستالينا جورجيفا، الرئيسة التنفيذية لصندوق النقد الدولي
المصدر المصدر

كشفت كريستالينا جورجيفا، الرئيسة التنفيذية لصندوق النقد الدولي، عن أبرز المباحثات مع الأردن حول البرنامج الجديد الممتد لخمس اعوام قادمة.

وقالت جورجيفا في تغريدة لها عبر تويتر: "اجتماع بناء اليوم مع وزير المالية الأردني محمد العسعس، والصندوق يدعم بقوة الإصلاحات الاقتصادية الأردنية".

وأضافت جورجيفا " ان هذه الاصلاحات تهدف إلى تعزيز النمو وخلق الوظائف، خاصة للشباب والنساء".

من جهته، قال وزير المالية محمد العسعس لدى لقائه برئيسة صندوق النقد: " ان البرنامج الجديد بين الطرفين قوي للغاية، ويقوم على مبدا زيادة التوظيف وتمكين النساء".


اقرأ أيضاً : الحكومة تعلن برنامجاً جديداً مع صندوق النقد الدولي بقيمة 1.3 مليار دولار


هذا ويجري وفد وزاري أردني عدد من الاجتماعات مع مسؤولين من البنك الدولي وصندوق النقد الدولي في مقرهما بالولايات المتحدة، للتباحث في الإجراءات الهادفة إلى تعزيز النمو الاقتصادي ، بالاضافة الى متابعة سير تنفيذ مصفوفة الإصلاحات للخمس سنوات القادمة ، حيث تشمل هذه الإصلاحات والتي توصف بالهيكلية ، قطاعات مختلفة مثل بيئة الأعمال والاستثمار.

ويعقد الوفد الوزاري والذي يضم كلُ من وزير التخطيط والتعاون الدولي ووزير المالية ووزيرة الطاقة ، اجتماعات أخرى مع مسؤولين في صندوق النقد الدولي ، وذلك استكمالا للمباحثات التي عقدها الصندوق في عمان خلال الأسبوعين الماضيين والتي تم التوصل عبرها إلى اتفاق على برنامج جديد يمتد الى اربع سنوات ، ويشمل البرنامج عدد من الإصلاحات الهيكلية ، حيث يركز البرنامج الجديد على دفع عجلة النمو المؤدي لخلق الوظائف مع الحفاظ على الاستقرار المالي والنقدي.

وتقول وزارة التخطيط الاردنية، ان البرنامج الجديد ، والذي أُعلن عنه الاسبوع الماضي في عمان من قبل وزير المالية الدكتور محمد العسعس ورئيس بعثة صندوق النقد الدولي كريس جارفيس ، يهدف الى رفع مستوى الشفافية وتعزيز دعم شبكة الامان الاجتماعي ، بالاضافة الى اجراءات تهدف الى تخفيض الكلف على القطاعات الانتاجية ، وبالمقابل يخلو البرنامج من رفع على النسب الضريبية او فرض ضرائب جديدة ، بالإضافة الى اعتماد منهجية مكافحة التهرب الضريبي والجمركي.

أخبار ذات صلة