صعوبات تعترض إنجاح تجربة اللامركزية في المحافظات - فيديو

محليات
نشر: 2020-02-06 21:28 آخر تحديث: 2020-02-06 21:28
ارشيفية
ارشيفية

لا يزال قانون اللامركزية يشكل عائقا أمام رؤساء وأعضاء اللامركزية والذين شكوا من عدم وجود صلاحيات تمكنهم من القيام بالخدمات المطلوبة منهم. 

عدم تنفيذ المشاريع المدرجة في الموازنة انعكس سلبا على المواطنين وخلق أزمة ثقة بين المجالس وبينهم.

عدد من أعضاء اللامركزية أوضحوا أن التجربة لم ترتق إلى المستوى المطلوب الذي وجدت من اجله وأن الوزارات تسعى لإفشال هذه التجربة خشية تقليص صلاحياتها ونفوذها.

موازنة بلديات سهل حوران الأربعة في لواء الرمثا بلغت لعام 2019 ما مقداره ثمانمئة وخمسة وسبعون ألف دينار، خصصت لتصرف على خمسة مشاريع خدمية، فيما تشير الأرقام الختامية لحسابات اللامركزية لهذه البلديات إلى أن نسبة انجازها وصلت إلى خمسة عشر بالمئة لجميع المشاريع، مما يؤكد ضعف القرارات المالية وضعف عملية صرف المخصصات للمجالس المحلية ومجلس اللامركزية وبالتالي تراجع في تقديم الخدمات للمواطنين.

 

أخبار ذات صلة