يسرق الآلاف بأول يوم عمل.. و"يمحو هويته" بحركة بارعة

هنا وهناك
نشر: 2020-02-06 17:01 آخر تحديث: 2020-07-16 10:14
السارق لم يكلف نفسه عناء إخفاء وجهه
السارق لم يكلف نفسه عناء إخفاء وجهه

أقدم موظف في احدى محطات الوقود  على سرقة مبلغ كبير  في أول مناوبة عمل له، قبل أن يختفي تماما عن الأعين.

وذكرت شرطة ولاية كونيتيكت الأميركية أنها تبحث عن رجل مجهول الهوية أقدم على سرقة بضائع وأموال تقدر بنحو 17 ألف دولار بحسب سكاي نيوز.

وكان مالك محطة وقود في مدينة هامدن قد وظف رجلا ليعمل عنده في المناوبة الليلية، لكن ذلك العامل سارع على الفور، وفي الساعات الأولى لمباشرته مناوبته إلى القيام بفعلته المؤسفة.

وقال مالك المحطة إنه كان يراقب العامل عبر تطبيق على هاتفه الذكي من منزله، قبل أن يكتشف أن اختفى فجأة عن الأنظار ، وعندما حضر مسرعا إلى المحطة وجد أنه فقد تذاكر يانصيب، وآلاف الدولارات و89 صندوقا من السجائر، ليقدر خسارته الإجمالية بـ17183دولار.

ولم يكلف السارق نفسه عناء إخفاء وجهه عن كاميرات المراقبة، كما أوضحت الشرطة، واكتفي فقط بأخذ ملف التوظيف الخاص به، ليبقى بذلك مجهول الهوية، خاصة أن رب عمله لم يستطع أن يتذكر اسمه بالنظر إلى فترة عمله القصيرة للغاية.

وكل ما تملكه الشرطة حاليا هو صورة ذلك الشخص، على أمل اعتقاله "في أسرع وقت".

أخبار ذات صلة