المرصد الأردني: الهزات الأرضية "اعتيادية" ولا نعلم إن كانت مقدمة لزلزال كبير قادم

محليات
نشر: 2020-02-06 10:38 آخر تحديث: 2020-02-06 12:21
تحرير: علاء الدين الطويل
العاصمة عمّان - أرشيفية
العاصمة عمّان - أرشيفية

قال رئيس مرصد الزلازل الأردني الدكتور محمود القريوتي، إن الهزات الأرضية التي يشعر بها الأردنيون بين الحين والآخر، وكان آخرها بمنطقة حيفا في الداخل المحتل وبقوة 4 درجات ما هي إلا " نشاطات اعتيادية".

وأوضح القريوتي في تصريح لرؤيا، اليوم الخميس، أن نشاطات الهزات الأرضية المتواصلة، لا يمكن التنبؤ بها سواء من ناحية مكانها وتوقيتها.

كما أن المرصد أو أي جهة أخرى حتى في الدول الأكثر تقدمًا، لا يمكنه التيقن إن كانت هذه الهزات الاعتيادية مقدمة لزلزال كبير قادم على منطقة الأردن والأراضي المحتلة، أو في أي مكان من العالم.

وأكد أنه من الصعب جداً توقع نشاط زلزالي في وقت وتاريخ معين وقوة وشدة محددة.


اقرأ أيضاً : مرصد الزلازل الأردني لـ "رؤيا": هزة أرضية بقوة 4 درجات ضربت "حيفا".. وشعر بها أردنيون


وصباح اليوم وقعت هزة أرضية بمنطقة حيفا في الداخل المحتل بقوة 4 درجات، شعر بها بعض سكان المملكة.

وتقع مدينة حيفا على بعد نحو 150 كم عن العاصمة عمان "شمال غرب".

وقال القريوتي إن مثل هذه الهزات "نشاطات اعتيادية تقع بين الحين والآخر".

وأضاف أنه من المتوقع أن يرشح هذا النشاط لزلزال أعلى قوة لكن لا يمكن علميًا التنبؤ بذلك مع العلم أننا نعيش في "منطقة زلزالية".

وأواخر العام الماضي، تحدثت تقارير عبرية عن زلزال مدمر سيضرب البحر الميت.

ويوجد في الأردن 20 محطة لرصد الزلازل موزعة على أنحاء متفرقة من المملكة.

أخبار ذات صلة