أردني يغتصب طفلاً بعد تهديده: "اذا بتحكي لحدا بقتلك بالسكين"

محليات
نشر: 2020-02-04 10:19 آخر تحديث: 2020-02-04 10:50
تحرير: ليندا المعايعة
توسلات طفل لم تشفع له من اغتصابه وتهديده بالقتل - تعبيرية
توسلات طفل لم تشفع له من اغتصابه وتهديده بالقتل - تعبيرية

في حادثة اغتصاب مروعة وقعت في الاردن، لم تشفع توسلات طفل يبلغ من تسعة سنوات له امام مغتصبه بان يتركه حرا ويتوقف عن جريمته بل زاد بعنفه الى حد صفعه على وجه وتهديده بقتله بالسكين .

المغتصب البالغ من العمر 26 عاما الذي غافل الطفل وامسك بيده وهو يلعب على الارجوحة القريبة من منزل عائلته، أصدرت محكمة الجنايات الكبرى حكما مشددا بحقه وهو الوضع بالاشغال المؤقتة 10 سنوات .

وفي التفاصيل ، فان قرار الحكم اعلن خلال جلسة علنية عقدت برئاسة القاضي الدكتور ماجد الرفايعة وبعضوية القاضيين انور ابو عيد ولؤي عبيدات جرمت فيها المحكمة المتهم بجناية هتك العرض.


اقرأ أيضاً : "يا كف يا بوسة" .. سائق "باص" مدرسة يهتك عرض طالبة أردنية


ووفق قرار المحكمة التي افادت به " ان المجني عليه يبلغ من العمر 9 سنوات ويقيم مع ذويه وهم يسكنون بجوار المتهم حيث خرج المجني عليه للعب بالمراجيح القريبه من منزلهم وقت غروب الشمس واثناء لعبه حضر المتهم عنده واصطحبه الى منزله وصعد به الى سطح المنزل واقدم على هتك عرضه بعد خلعه لملابسه" .

وتابعت "ان الطفل كان يتالم ويصيح اثناء ذلك اذ لم يشفع له توسله للمتهم بتركه حيث كان يضربه على وجهه بيديه ويطلب منه السكوت، وبعد ان انهة المتهم فعلته هدد الطفل بان لا يخبر احدا بما فعله وقال له ( اذا بتحكي لحدا بقتلك بالسكين ) وقام بغسل المجني عليه ونزل المجني عليه الى الشارع ."

واشارت المحكمة الى " ان المجني عليه الطفل كان يمشي في الشارع باكيا وكان اهله اثناء ذلك يبحثون عنه في الحاره بعد ان ابلغته بتاخر ابنها عن العودة الى المنزل حيث شاهدت احدى السيدات الطفل يخرج من دخلة منزل المتهم باكيا خائفا ولدى استفسارها منه قال الطفل (جيب الشرطة ) واخبر عائلته بان المتهم ضربه وعلموا بعدها بواقعة الاعتداء عليه ".

أخبار ذات صلة