كندا تستأجر طائرة لإجلاء رعاياها من ووهان

عربي دولي
نشر: 2020-02-03 06:26 آخر تحديث: 2020-02-03 06:45
طائرة مدنية
طائرة مدنية
المصدر المصدر

أعلنت كندا مساء الأحد أنّها استأجرت طائرة لإعادة رعاياها العالقين في مدينة ووهان في وسط الصين والذين طلبوا إجلاءهم بسبب تفشّي فيروس كورونا المستجدّ، مشيرة إلى أنّ الطائرة "جاهزة للإقلاع" حالما تحصل من بكين على إذن بالهبوط.

وقالت وزارة الخارجية الكندية إنّ الطائرة ستهبط في هانوي بفييتنام "وستتوجه إلى ووهان، المغلق مجالها الجوي حالياً، حالما نحصل من الحكومة الصينية على الإذن بالهبوط".

وأوضحت السلطات الكندية أنّ 325 مواطناً كندياً يقيمون في هوبي، المقاطعة الأكثر تضرّراً بالوباء، تقدّموا بطلبات لاعادتهم إلى بلدهم.

وأضافت أنّ الكنديين الذين سيعودون إلى بلدهم سيخضعون "لفحص طبي معمّق قبل الصعود إلى الطائرة وأثناء الرحلة وعند الوصول" إلى قاعدة ترينتون العسكرية في أونتاريو.

وبعد وصولهم سيوضع هؤلاء ومرافقوهم وأفراد طاقم الطائرة في الحجر الصحّي في القاعدة لمدة 14 يوماً هي فترة حضانة المرض.


اقرأ أيضاً : هل توصل أطباء تايلاند إلى علاج لفيروس كورونا؟


ولفتت الوزارة في بيانها إلى أنّ طاقماً طبياً من القوات المسلّحة الكندية ومسؤولين حكوميين في طريقهم إلى هانوي "وبصدد الحصول على التأشيرات اللازمة من الحكومة الصينية لدخول ووهان".

والسبت دعا رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو مواطنيه إلى الوقوف صفّاً واحداً لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجدّ الذي ظهر في الصين وانتشر حتى اليوم في أكثر من 20 دولة، محذّراً من ممارسة أيّ تمييز عنصري بحقّ أفراد الجالية الصينية في كندا.

ويُعتقد أنّ الفيروس الجديد ظهر للمرة الأولى في سوق بمدينة ووهان تباع فيه حيوانات برّية، وانتشر خلال عطلة رأس الصينية الصينية التي يسافر فيها ملايين الصينيين داخل البلاد وخارجها.

وأعلنت السلطات الصينية الإثنين أنّ عدد الوفيّات المؤكّدة في البلاد من جرّاء فيروس كورونا المستجدّ ارتفع إلى 361 في حين بلغ عدد المصابين بالوباء أكثر من 17 ألفاً و200 مصاب.

أخبار ذات صلة