"رقم خاطئ" و"واتساب قديم" يقودان شاباً وفتاة للزواج!

هنا وهناك
نشر: 2020-01-26 15:01 آخر تحديث: 2020-01-26 15:01
واتساب
واتساب
المصدر المصدر

"رقم خاطئ" و"واتساب قديم"، وسيلتين قادتا شاب وفتاة الى قصة حب انتهت بالزواج وتكوين العائلة.

هذه الصدفة، تنطبق على المثل العربي الذي يقول "رُبَّ صدفة خيرٌ من الف ميعاد"، فلا تعرف الصدف ماذا تخبئ لك في جعبتها من مفاجئات غيرت حاية الكثيرين حول العالم.

وفي التفاصيل، كشفت وسائل اعلام بريطانية، عن صدفة غريبة جمعت بين شخصين في بريطانيا، في العام 2018، عندما قررت جايد سكوت (30 عاما)، أن تشتري رقم هاتف جديد، لتبدأ بعدها في تلقي مكالمات ورسائل موجهة إلى شخص يدعى "مات".


اقرأ أيضاً : أمن نفسك من "هاكرز" الواتساب


الفتاة جايد لم تفهم ما حدث، حتى قامت صديقتها بإرسال لقطة تظهر أن صورة حسابها على واتساب تعود لرجل. واتضح أن جايد التي اشترت رقما جديدا، قد حصل شخص آخر على رقمها القديم، وهو الرجل نفسه الذي يدعى مات.

 

وتواصلت المرأة مع الرجل الغريب لتبلغه بأنها تتلقى رسائل ومكالمات موجهة له، ليرد قائلا إنه تلقى أيضا مكالمات موجهة لها.

وبطريقة غريبة، استمر الاثنان في تبادل الرسائل بصورة متواصلة لمدة 5 أيام، قبل أن يطلب مات لقاء جايد لاحتساء القهوة، وفق ما ذكر موقع "ستاندارد ميديا".

 

وما أن التقى الاثنان، حتى شعرا بالانسجام وتحولت تلك الصدفة الغريبة إلى علاقة حب تكللت بطلب الزواج. ومن المقرر أن يتزوج جايد ومات في عام 2020.

وقالت جايد إنها على ثقة بأن لقاءهما "لم يكن صدفة"، وأضافت: "أؤمن أن القدر جمعنا، فهناك قواسم مشتركة كثيرة بيننا، فعلى سبيل المثال، نحب نفس الأغنية وأينما ذهبنا سمعناها في الأماكن التي ندخلها. لقاؤنا لم يكن صدفة".

أخبار ذات صلة