قوات الاحتلال تعتدي بالضرب المبرح على طفل عقب الإفراج عنه

فلسطين
نشر: 2020-01-22 14:39 آخر تحديث: 2020-01-22 14:39
ارشيفية
ارشيفية

اعتدت قوات الاحتلال ، على الأسير معروف أحمد الأطرش (15 عاماً) من بيت جالا، بالضرب المبرح أمام حاجز "الكونتينر" العسكري، وذلك عقب الإفراج عنه يوم أمس من سجن "الدامون"، وبعد قضاء محكوميته البالغة (8) أشهر، وهو أحد الأطفال الذين نقلوا من سجن "عوفر" إلى سجن "الدامون" مؤخراً.

وأوضحت عائلة الطفل معرف لنادي الأسير  وفقا للمركز الوطني الفلسطيني للاعلام: "أن جنود الاحتلال أوقفوا مركبتهم الخاصة، وبعد طلب الجنود بتسليم هوياتهم الشخصية ومنهم والدة الطفل، عاد أحد الجنود ليسأل الطفل عن سبب اعتقاله وسجنه، وعند جواب الطفل بأنه لا يعرف، سحبه من المركبة، ونقله داخل الحاجز واعتدى عليه بالضرب المبرح، وتحديداً في منطقة الصدر بواسطة أعقاب البنادق، وبعد صراخ والدته المتكرر على الجنود سلموه عند الساعة 11 ليلاً".

وذكر نادي الأسير أن الطفل معروف اعتقل في شهر أيار/ مايو 2019، وحكمت عليه المحكمة بالسّجن لمدة ثمانية أشهر على خلفية إلقاء الحجارة.

أخبار ذات صلة