توضيح من مستشفى البشير حول وجود "الصرصور" في غرفة الانعاش

محليات
نشر: 2020-01-18 17:21 آخر تحديث: 2020-01-18 17:27
إدارة مستشفى البشير تتوعد بتقديم شكوى للنائب العام في عمان ضد من قام بتصوير الفيديو
إدارة مستشفى البشير تتوعد بتقديم شكوى للنائب العام  في عمان ضد من قام بتصوير  الفيديو

قال مدير مستشفى البشير محمود زريقات انتشر على وسائل التواصل الاجتماعي منذ الأمس مقطع فيديو يتضمن وجود صرصور على أحد أجهزة الإنعاش في قسم الإنعاش لمستشفى حكومي وقد نسب في احد المواقع إلى مستشفى الإسعاف والطوارئ في مستشفيات البشير.

وكان ناشطون عبر مواقع مقطع فيديو  قد تداولوا يظهر وجود "صرصور" داخل قسم الإنعاش على الجهاز الخاص بإنعاش القلب "السي بي ار" في قسم طوارئ أحد المستشفيات الحكومية.

وأبدى رواد مواقع التواصل استياءهم من وجود هذه الحشرة داخل جهاز التنفس التي يجب أن تتوفر فيها كافة أساليب السلامة العامة، مطالبين وزارة الصحة اتخاذ الإجراءات اللازمة والوقائية في المستشفيات ومحاسبة المقصرين.


اقرأ أيضاً : فيديو متداول لـ "صرصور" داخل قسم الانعاش في أحد المستشفيات الحكومية


 وبين زريقات في تصريحات صحفية أن مستشفيات البشير يراجعها يوميا حوالي (٩٠٠٠) مريض لدى العيادات الخارجية وأقسام الإسعاف والطوارئ وتعتبر مستشفيات البشير الأكثر اكتضاضا بالمراجعين والمرافقين إذ يتجاوز العدد الكلي (٣٠٠٠٠).

وأضاف أن الذي يدخل مرافق وغرف وساحات مستشفيات البشير وغرف الإنعاش والعناية الحثيثة بها فرق طبية وتمريضية ومساندة على مدار الساعة بمتوسط ٣ مقدمي الخدمة لكل مريض، وأن وأجهزة الإنعاش لا تتوقف عن الاستخدام ولو لدقيقه واحدة.

وقال إن  :" الغريب بالأمر أن مستوى النظافة في مرافق وأماكن تلقي الخدمة وصل إلى مستوى الجيد جدا في الطوارئ إلى درجة الممتاز كما هو في أقسام الأطفال والخداج وبعض أقسام الباطني وغيرها".

ولفت إلى أن:"مستشفيات البشير تشهد أعمال صيانة وإعادة تأهيل في أغلب المواقع وكانها ورشة متكاملة وفي كل مكان، مضيفا أن جميع هذه الأعمال  تهدف إلى رفع مستوى الخدمات وتحسينها ورفع مستواها لترقى لتوقعات المرضى والتي تصب بالتالي في مصلحة المريض والمراجع.

وكشف أن :" مستشفيات البشير أجرت (٣٢٣٠٠) عملية جراحية في العام ٢٠١٩ باخطاء لا تتجاوز الواحد في الألف، وإن  ولدى مستشفيات البشير (١٢٥٠) طبيب من بينهم كبار الاستشاريين في علوم الطب وعلى مستوى المملكة والوطن العربي وهذا فخر لكل أردني".

وأكد أن شركات النظافة تكبدت غرامات تجاوزت ال(٢٠٠) ألف دينار في العام ٢٠١٩ ما حفزهم لتقديم خدمات جيدة وجيدة جد".

و اعتبر الزريقات أن من قام بنشر فيديو "الصرصور" كان يهدف إلى  تشويه سمعة هذه المؤسسة العريقة/ وأن هناك من له مصلحة بذلك".

وأكد :"  أنه بصدد تقديم شكوى رسمية  للنائب عام عمان ضد من قام بتصوير هذا المقطع المسيء ومن تواطأ معه وكيف به أن يصور في غرفة بالإنعاش بالرغم من وجود لوحات تحذيرية تمنع التصوير بشتى الوسائل".

ودعا زريقات الصحفيين والاعلاميين إلى زيارة مستشفى البشير و - دون أي تنسيق مسبق وفي أي وقت- لنقل الصورة الحقيقية عن واقع الخدمات في مستشفيات البشير.

وختم حديثه بتقديم الشكر  إلى كل من يرسل لإدارة المستشفيات أي ملحوظة سلبية خصوصا لنقوم تصويبها لأننا نؤمن بدوام الشراكة الايجابية مع قطاع الإعلام:.

 

أخبار ذات صلة