أمين عمّان للمستثمرين المحليين والأجانب: تفضلوا واحنا جاهزين

اقتصاد
نشر: 2020-01-18 12:55 آخر تحديث: 2020-01-18 13:01
كلمة الشواربة
كلمة الشواربة

قال أمين عمّان يوسف الشواربة، خلال إطلاقه، شركة رؤية عمان للاستثمار اليوم السبت، إن الأمانة جاهزة ومستعدة لاستقبال ودعم المستثمرين المحليين والأجانب، محذرًا من استمرار نهج البيروقراطية المعطلة للتنمية.

وأوضح أمين العاصمة، أن الذراع الاستثماري، لامانة عمان كان واحدا من أهم الاهدف التي تعمل عليها الامانة، والامانة تتأكد تماما بان الهدف المؤسسي لها يتفق ويتوافق مع أهداف الدولة.

وتسعى الامانة، بحسب الشواربة، لتعزيز ايراداتها المالية حتى ترفع كفاءة خدماتها للمواطنين بعيدًا عن الرسوم والضرائب.

وقال إنه وعند مراجعة موازنتنا وجدنا أن إيراداتنا من الاستثمار كانت متواضعة، وكذلك أصول امانة عمان، وجدنا ان لدينا مساحات كبيرة من الأراضي التي يمكن الاستثمار فيها.

وأضاف أن الأمانة تلقت الكثير من الرسائل من مستثمرين للإستفادة من هذه الأراضي لكن لم يكن لدينا استراتيجية واضحة وذراع استثماري للإستفادة من الشراكة الحقيقية ما بين القطاعين العام والخاص وتحقيق التنمية المستهدفة.

وجاء إطلاق شركة رؤية عمّان، لجذب الاستثمارات الخارجية والاعلان بشكل واضح بأن الأمانة تمتلك بيئة استثمارية وفرص حقيقية تطبيقا وليس تنظيرا وبهدف تحريك وتنشيط رأس المال الأردني داخل السوق الأردني وخلق فرص عمل حقيقية تخفف من البطالة، وكل ذلك من خلال اطار مؤسسي، بحسب الشواربة.

وقال "لدينا كفاءات وموارد حقيقية علينا ان نوظفها ونديرها بكفاءة عالية وفق معايير النزاهة والشفافية والوضوح وبأقصى سرعة حتى لا يمل المستثمر ولا تضيع الفرص".

ولفت إلى مشكلة في هذا الإطار قائلا "تحدثنا بصوت عال من قبل بان البيروقراطية معطلة للاستثمار والتنمية وايضا والفرص، ونحترم البيروقراطية الاجرائية، لكن البيروقراطية المعطلة التي نحاربها هي التي تعطل التنمية واتخاذ القرار وتضيع الفرص".

ووجه رسالة للمستثمر المحلي قائلا "نشرع أبوابنا لاستقبال الاستثمار المحلي حتى تتحرك الودائع الراكدة، ونمد يدنا لكم باجراءات ميسرة، وايضا نشرع ايدينا للمستثمر الخارجي".


اقرأ أيضاً : أمين عمان: المشكلة في منطقة وسط البلد تعود لنحو 70 عاما


وأضاف " لدينا ثقة أننا لا يمكن أن نخفف البطالة ونحق مؤشرات تنمية إلا بالتخفيف على القطاع الخاص والتسهيل على القطاع الخاص".

وقال إن " رؤية عمان للاستثمار اليوم استندت إلى 3 اساليب :

1 - مشاريع وفق احتياجات المدينة مثل المدينة الترفيهية ومواقف السيارات

2 - مشاريع وفق احتياجات السوق الأردني مثل قطاع التعليم والصحة والفنادق والمراكز التجارية

3 - معيار فرصة المستثمر ومشاريعه المبتكرة وأن نمكنه لأن يحظى بهذه الفرص.

وأوضح الشواربة "نضع بين يدي المستثمرين ما لا يقل عن 100 مليار من الاصول ولدينا الثقة بان لدينا فريق قادر على ترجمة السياسات والدراسات بكفاءة عالية ونحن نضع مقدراتنا على الطاولة للتحرك بسرعة اكبر من اجل البلد ونعلن عن امتداد أكبر لهذه الفرص".

وفي ختام حديثه قال أمين العاصمة "طورنا من منظومتنا المالية والتشريعية واليوم فخورين برؤية عمان وهي لعمان وللأردن وللتنمية الشاملة وضمن الاستراتيجية الوطنية التي اعلنتها الحكومة لتحفيز الاستثمار وتنشيطه، وعمان تفتح ذراعيها للإستثمار بإجراءات مسهلة وفرصة وكفاءات يجب ان تنعكس على الاقتصاد الوطني وننطلق معكم ومع القطاع الخاص إلى الامام وفق توجيهات الملك".

 

 

 

 

أخبار ذات صلة