بدء فعاليات الاجتماع التنسيقي الاقليمي لمبادرة المياه وسبل العيش

محليات
نشر: 2014-11-11 17:26 آخر تحديث: 2016-07-14 12:50
بدء فعاليات الاجتماع التنسيقي الاقليمي لمبادرة المياه وسبل العيش
بدء فعاليات الاجتماع التنسيقي الاقليمي لمبادرة المياه وسبل العيش
المصدر المصدر

رؤيا- بترا- بدأت اليوم الثلاثاء فعاليات الاجتماع التنسيقي الإقليمي السنوي السادس لمبادرة المياه وسبل العيش الذي ينظمه المركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (إيكاردا) بالتعاون مع المركز الوطني للبحث والارشاد الزراعي.

ويبحث المشاركون في الاجتماع الذي افتتح اعماله مدير عام (ايكاردا) الدكتور محمود الصلح ويستمر ثلاثة ايام بمشاركة ممثلي "شركاء مبادرة المياه وسبل العيش" وهم الأردن، سوريا، لبنان ،فلسطين، العراق، اليمن، مصر وتونس ما تم تحقيقه لتحسين التنمية الاقتصادية الريفية في الدول المشاركة في المبادرة.

وقال الصلح ان ظاهرة "شحّ المياه وتدهور نوعيتها، وتدهور الأراضي الزراعية تعتبر احدى اهم التحديات التي تواجه المجتمعات المحلية الريفية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ما يدفع الى اتخاذ إجراءات منسقة لمعالجتها قبل فوات الأوان.

واضاف إن الإفراط المستمر في المياه والتدهور المتفاقم للنظم البيئية الزراعية، يشكلان خطرا على الأسر الزراعية في المجتمعات الريفية التي تعتمد في الغالب على إنتاجية الأرض لكسب رزقها.

وشارك في الاجتماع ممثلون عن مراكز البحوث والإرشاد الزراعية الوطنية الشريكة والوكالة الأميركية للتنمية الدولية، وممثلون عن الجامعات الوطنية والإقليمية والأميركية ودائرة البحوث الزراعية التابعة لوزارة الزراعة الأميركية والمركز الدولي للبحوث الزراعية في المناطق الجافة (إيكاردا).

وتستضيف الاجتماعات ممثلين عن المجتمعات المحلية الزراعية من "البادية" والأراضي المهمّشة في الأردن وفلسطين لإشراك المجتمعات المحلية في عملية صنع القرار وتبني تقنيات حديثة تساعد على توفير المياه لتعزيز الإنتاج الزراعي.

و تعمل المبادرة، من خلال تقنيات حديثة، على بناء قدرات المجتمعات المحلية، مع التركيز بشكل خاص على النساء والشباب، للاستغلال الأمثل لطاقاتهم.

ويستضيف المركز الوطني للبحث والإرشاد الزراعي مبادرة المياه وسبل العيش الممول من الوكالة الأميركية للتنمية الدولية والمنفذ من قبل إيكاردا والبرامج الوطنية، كجزء من جهود تعاونية نحو تطوير الحزم التقنية للأنظمة البيئية الزراعية البعلية والمروية وأراضي المراعي في منطقتي الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

وتعد إيكاردا مركزا عالميا للبحوث الزراعية يقوم على مساعدة الدول في المناطق الجافة من العالم، من خلال دعمها لتحقيق إنتاجية مستدامة لنظم إنتاجها الزراعي وزيادة الدخل لدى صغار مزارعيها وبناء استراتيجية وطنية تحقق الأمن الغذائي والتغذية بمساعدة أكثر من 40 بلدا.

وتعمل على ايجاد الحلول للتحديات الزراعية مثل تطوير أصناف جديدة للمحاصيل وتحسين الممارسات الزراعية وإدارة الموارد الطبيعية وخيارات السياسات الاجتماعية والاقتصادية لدعم البلدان لتحسين أمنها الغذائي.

أخبار ذات صلة