الأمن الأوكراني يضع فرضيتين لتحطم الطائرة في إيران

عربي دولي
نشر: 2020-01-10 22:17 آخر تحديث: 2020-01-10 22:17
من حطام الطائرة المنكوبة
من حطام الطائرة المنكوبة
المصدر المصدر

أعلن رئيس جهاز أمن الدولة الأوكراني (إس.بي.يو)، إيفان باكانوف، يوم الجمعة، عن وضع احتمالي الهجوم الصاروخي أو الإرهاب على رأس الأسباب المحتملة وراء تحطم طائرة الركاب الأوكرانية في إيران.
وأضاف باكانوف، في بيان أن فكرة احتمال كون السبب هو الإصابة بصاروخ تجذب معظم الاهتمام العلني لكنها تثير سلسلة من التساؤلات. وحذر من القفز إلى "استنتاجات متسرعة". وفقا لرويترز.

وعرض وزير الخارجية الأميركي، مايك بومبيو، يوم الجمعة، المساعدة الكاملة على الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، في إطار تحقيقات الكارثة.

وطالب الاتحاد الأوروبي، الجمعة، بتحقيق "مستقل وذي مصداقية" بشأن حادثة تحطم الطائرة الأوكرانية في إيران، والتي أسفرت عن مقتل 176 شخصا كانوا على متنها.

وقال المتحدث باسم المفوضية الأوروبية، شتيفان دي كيرسمايكر، للصحفيين: "من المهم جدا بالنسبة إلينا أن تأخذ التحقيقات شكل تحقيق مستقل وذي مصداقية يجري بشكل يتناسب مع قواعد منظمة الطيران المدني الدولي"، حسبما نقلت "فرانس برس".


اقرأ أيضاً : إيران تعلن السبت عن أسباب كارثة الطائرة الأوكرانية


من جهتها، صرحت إيران الجمعة، أنها تستطيع التأكيد بأن طائرة البوينغ الأوكرانية التي تحطمت الأربعاء بالقرب من طهران، "لم تصب بصاروخ".

وقال رئيس منظمة الطيران المدني الإيرانية علي عابد زاده: "هناك أمر واحد مؤكد هو أن هذه الطائرة لم تصب بصاروخ".

وكان رئيس الوزراء الكندي جاستن ترودو، قد قال الخميس، إن الطائرة الأوكرانية أسقطت على الأرجح بصاروخ إيراني، وذلك استنادا إلى مصادر كندية وغيرها.

أخبار ذات صلة