مستو لـ "رؤيا": نراقب حركة الطيران في المنطقة لضمان سلامة الأجواء الأردنية

محليات
نشر: 2020-01-08 08:56 آخر تحديث: 2020-01-08 11:55
مطار الملكة علياء الدولي - ارشيفية
مطار الملكة علياء الدولي - ارشيفية
المصدر المصدر

كشف رئيس هيئة تنظيم الطيران المدني الأردنية، الكابتن هيثم مستو، عن تطورات حركة الملاحة الجوية القادمة والمغادرة من الأردن، في ظل التطورات العسكرية الايرانية الأمريكية في العراق والمنطقة.

وقال مستو في تصريح خاص لـ "رؤيا" صباح الأربعاء: " نراقب عن كثب تطورات الأحداث الجارية في المنطقة لضمان سلامة الأجواء الأردنية والطيران المدني".

وأشار إلى أن هيئة الطيران المدني الأردنية على تواصل مع دول الجوار ومع هيئات الطيران الدولية، من أجل ضمان سلامة الأجواء الأردنية وحركة الطيران من وإلى المملكة ومختلف المناطق,

وأكد مستو لـ "رؤيا"، متابعة تطورات الأمور وتغيراتها لاتخاذ قرار مناسب يضمن سلامة حركة الطيران القادمة والمغادرة من الأردن.


اقرأ أيضاً : بعد الهجمات الإيرانية.. شركات تحظر الطيران المدني في المنطقة


وأشار الى أنه لم يطرأ أي تغير على حركة الطيران المنطلقة من المملكة، داعيا المواطنين "المسافرين" الى متابعة النشرات الصادرة عن الهيئة لمعرفة أي تغيير على حركة الطيران.

وكانت قد منعت الوكالة الفدرالية الأمريكية للطيران الطائرات المدنية الأمريكية من التحليق فوق كل من العراق وإيران ومياه الخليج وبحر عمان، وذلك بعيد ساعات من الهجوم الذي شنّته طهران فجر الأربعاء بصواريخ بالستية على قاعدتين تأويان قوات أميركية في العراق.

وقالت الوكالة في بيان إنّها "بعثت برسائل إلى المشغّلين الجويّين تتضمّن تفاصيل بشأن قيود على الطيران تحظر على مشغّلي الطائرات المدنية الأميركية العمل في المجال الجوي فوق العراق وإيران ومياه الخليج الفارسي وبحر عمان".

وفي السياق، قالت الخطوط الجوية السنغافورية، إنها تحول مسار جميع الرحلات الجوية بعيدا عن المجال الجوي الإيراني.


اقرأ أيضاً : تحذير أمني من السفارة الأمريكية في عمان لرعاياها في الأردن


كما أكدت شركة الطيران التايوانية "تشاينا إيرلاينز"، أن طائراتها لن تحلق فوق إيران والعراق بسبب "التوتر الإقليمي".

وكانت قد قصفت إيران بصواريخ بالستية فجر الأربعاء قاعدتين في العراق يتمركز فيهما جنود أمريكيون ردّاً على مقتل رئيس "فيلق القدس" في الحرس الثوري الإيراني الجنرال قاسم سليماني بضربة أمريكية في بغداد قبل خمسة أيام، في منعطف تصعيدي جديد يخشى أن يؤدّي الى اندلاع نزاع مفتوح على الأرض العراقية.

أخبار ذات صلة