16 قتيلا بأعمال شغب داخل سجن في المكسيك

عربي دولي
نشر: 2020-01-02 12:50 آخر تحديث: 2020-01-02 12:50
16 قتيلا بأعمال شغب داخل سجن في المكسيك
16 قتيلا بأعمال شغب داخل سجن في المكسيك

 

قُتل 16 سجينا في أعمال شغب وقعت عشية رأس السنة في سجن بولاية زاكاتيكاس في وسط المكسيك، وفق ما أعلنت السلطات الأربعاء. 

وأفادت وزارة الأمن العام بأن السجناء خاضوا قتالا في ما بينهم استخدموا فيه مسدسات وسكاكين تم ضبطها بعد انتهاء اعمال الشغب.

وجاء في بيان للوزارة أن "قتالا اندلع بعد ظهر الثلاثاء داخل المركز الإقليمي لإعادة الإدماج الاجتماعي أوقع 16 قتيلاً من السجناء وخمسة جرحى". 


اقرأ أيضاً : سجن مهجور ومدارس تتحوّل إلى مراكز إيواء لاستقبال النازحين في إدلب


ولاحقا اعتقلت السلطات سجينا بحوزته سلاحاً نارياً، كما "عثر على ثلاثة مسدسات أخرى وسكاكين يعتقد أنها استخدمت في القتال"، بحسب بيان الوزارة الذي أكّد أنّ "الوضع في السجن أصبح تحت السيطرة". 

ولفتت الوزارة إلى أنّ السلطات فتحت تحقيقاً وتعمل على تحديد هويات القتلى. 

وأوضح البيان أنّ إدارة السجن أجرت على الإثر عملية تفتيش واسعة النطاق للتأكّد من خلو الزنزانات من أيّة أسلحة أخرى. 

وكان هذا السجن الواقع في بلدة سينيغياس وسجن آخر يقع في بلدة فريسنيو المجاورة خضعا في نهاية الأسبوع الماضي لعملية تفتيش عن الأسلحة. 

ويعتبر مراقبون أن الاضطرابات المتكررة في السجون المكسيكية سببها اكتظاظ السجون ووجود عصابات للجريمة المنظمة. 

وأسفرت أعمال شغب وقعت في سجن في ولاية موريلوس في تشرين الأول/أكتوبر عن ستة قتلى بينهم زعيم كارتيل لتهريب المخدّرات يتمتع بنفوذ قوي.

 

أخبار ذات صلة

newsletter
newsletter

اشترك الآن في آخر الأخبار من رؤيا الإخباري عبر بريدك الالكتروني