السجن 12 سنة بالأشغال المؤقتة لداعشي خطط لتفجير منزل مدير مخابرات سابق

محليات
نشر: 2019-12-30 17:09 آخر تحديث: 2019-12-30 17:13
تحرير: ليندا المعايعة
محكمة أمن الدولة
محكمة أمن الدولة

قضت محكمة أمن الدولة الاثنين بوضع متهم بالأشغال المؤقتة  12 سنة خطط لتنفيذ أعمال إرهابية باستخدام المتفجرات من خلال التنسيق مع احد اعضاء تنظيم عصابة داعش الارهابية من بين مخططه منزل مدير المخابرات العامة في دابوق واحد ضباط المخابرات في السلط.

واعلن القرار خلال جلسة علنية عقدت برئاسة القاضي العسكري العقيد الدكتور علي مبيضين وبعضوية القاضي المدني الدكتور ناصر السلامات والقاضي المدني عفيف الخوالده وبحضورمدعي عام أمن الدولة الرائد بشار الزيود.

وجرمت المحكمة المتهم الموقوف منذ تشرين ثاني عام 2018 بجناية المؤامرة بقصد القيام بأعمال إرهابية.


اقرأ أيضاً : أردني بخلية داعشية خطط لخطف وقتل شقيق له من مرتبات الدرك


لائحة الاتهام قالت ان المتهم تعرف على عدد من العناصر الإرهابية وتواصل معهم من خلال برنامج التلغرام ودار حديث بينهما حول مشروعية تنظيم داعش الارهابي وضرورة نصرة ذلك التنظيم ونتيجة لذلك اقتنع المتهم وعرض عليه الأخر فكرة الالتحاق بالعناصر المقاتله في تنظيم داعش بالعراق.

واشارت اللائحة الى ان صعوبة وصول المتهم الى العراق لم يوافق على ذلك وبعدها عرض المتهم الأول على الثاني فكرة تنفيذ عمل عسكري على الساحة الاردنية لمصلحة تنظيم داعش الارهابي حيث وافق المتهم على تلك الفكرة وابدى استعداده تنفيذ هذه العمليات.

وتمهيدا لذلك قام المتهم بتعريف المتهم الاخر على احد عناصر التنظيم ويدعى كاكا وتواصلوا معه حيث عرض على المتهم عناصر ارهابية تابعه لتنطيم داعش لديها الخبرة في تصنيع المتفجرات لمساعدة المتهم في تنفيذ الاعمال العسكرية على الساحة الاردنية وتمكن المتهم من التعرف على احد العناصر التابعه للتنظيم وتواصل معه وابدى استعداده بتأمين الدعم المالي اللازم لتنفيذ الاعمال العسكرية على الساحة الاردنية.

وقالت اللائحة ان المتهم قام بمعاينة منزل مدير المخابرات في دابوق ومنزل احد ضباط المخابرات في السلط وبارك ابو عبد الرحمن ذلك وتنفيذا لهذا الاتفاق زود ابو عبد الرحمن المتهم بفيدوهات توضح طرق وتصنيع المتفجرات تمهيدا لاستخدامها في الاعمال العسكرية ضد الاهداف التي اتفق عليها حيث جرى القاء القبض عليه.

أخبار ذات صلة