أمن الدولة تسجن "إبليس الأردن" 8 سنوات أشغال مؤقتة .. تفاصيل

محليات
نشر: 2019-12-30 16:01 آخر تحديث: 2019-12-30 20:44
تحرير: ليندا المعايعة
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

أصدرت محكمة أمن الدولة الاثنين، حكما بحق متهم وضع عبوة ناسفة داخل المكان المخصص للأحذية أمام مسجد في مخيم الزعتري معرفا على نفسه خلال رسالة تهديد " أنا إبليس".      

المتهم الذي اعلن حكمه خلال جلسة علنية عقدت برائسة القاضي العسكري العقيد الدكتور علي مبيضين وبعضوية القاضي المدني الدكتور ناصر السلامات والقاضي المدني عفيف الخوالدة وبحضور مدعي عام امن الدولة الرائد بشار الزيود جرمته المحكمة بجناية التهديد بالقيام بأعمال إرهابية والحكم عليه الوضع بالأشغال المؤقتة 8 سنوات . 

وقالت المحكمة في قرارها، ان المتهم ومن خلال متابعته ليوتيوب برامج عن كيفية صناعة العبوات الناسفة الى أن أصبحت لديه الخبرة الكاملة بصناعة العبوات الناسفة. 

 حيث تمكن من تصنيع عبوة ناسفة وهمية وتوجه بها بعد صلاة المغرب في ايلول من عام 2018 الى مسجد خديجة بنت خويلد الكائن في مخيم الزعتري بوساطة دراجة هوائية.

وتمكن المتهم من زرع تلك العبوة في المكان المخصص للأحذية أمام السمجد وغادر الموقع، بغية الإخلال بالنظام العام وتعريض أمن وسلامة المجتمع للخطر والقاء الرعب بين الناس وترويعهم ، حيث حضر بعدها رجال الامن العام وتم التعامل مع العبوة وقاموا بتفكيكها ونقلها . 


اقرأ أيضاً : أردني بخلية داعشية خطط لخطف وقتل شقيق له من مرتبات الدرك


وبعد عصر يوم الجمعة صنع المتهم عبوة أخرى وأرفق بها رسالة تهديد مفادها " راح اعطيكم مهلة ليوم الاحد منشان يللي اتفقنا عليه الرسالة اللي واصليتكم من مسجد خديجة بعده ما وصلني الرد واذا ما نفذتوا يوم الأحد راح أورجيكو قوة الالعاب في المدرسة السعودية راح تشوفو قوة الانفجار وراح تتساءلوا مين انا ...أنا ابليس" .

وقام بزراعة تلك العبوة الوهمية في الشارع بالقرب من ناد لتدريب التايكواندو وكان هدف المتهم تعريض امن وسلامة المجتمع للخطر والقاء الرعب بين الناس وترويعهم .

 

أخبار ذات صلة