ملتقى البرلمانيات الأردنيات يرحب بقرار الحكومة حول " ابناء الأردنيات "

محليات
نشر: 2014-11-10 16:21 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
المصدر المصدر

رؤيا - جورج برهم - قضية أبناء الاردنيات المتزوجات من غير الاردنيين قضية تشغل الرأي العام منذ زمن كما أن للجانب الحكومي والنيابي الدور الابرز في كيفية التعاطي مع هذه القضية من حيث التخوف من البت فيها وتأجيلها مرار إضافة لتغير مسماها أكثر من مرة حيث بدأت بحقوق مدنية وثم الى إمتيازات وبعدها باتت تدعى تسهيلات لابناء الاردنيات ومن ثم إمتيازات حتى يستقر المسمى عند "حقوق مكتسبة" لابناء الاردنيات .

المادة السادسة من الدستور الاردني من القانون تنص على أن الاردنيين أمام القانون سواء ولاتميز بينهم في الحقوق والواجبات وان إختلفوا في العرق واللغة والدين من هذا المنطلق ظهر عدد كبير من المنظمات العالمية المختصة بحقوق الانسان تدعو الاردن لمنح الجنسيات لابناء الاردنيات اضافة الى ظهور حراك داخلي كان اقواها حملة امي اردنية وجنسيتها حق لي ليصار إلى تحقيق جزء من مطالبهم .

ملتقى البرلمانيات الاردنيات أصدر بيانا رحب فيه بقرار الحكومة بمنح ابناء الاردنيات المتزوجات بغير اردنيين حقوقهم في ستة مجالات مدنية مؤكدا بأن ذلك هو اللبنة الأولى لاحقاق حقوق هذه الفئة لاسيما وان هذه الفئة تعاني من مشاكلة جمى في مختلف المجالات .

مقاومة كبيرة شهدتها هذه الخطوة من عدة جبهات تخوفاً من جعل الاردن وطنناً بديلا، الامر الذي اوضح جلالة الملك إستحالته في خطابه الاخير ،هل مع منحهم تلك الحقوق أنتهت معاناة أبناء الأردنيات وهل سيتمكنون من الاستفادة من هذه الحقوق وتطبيقها على أرض الواقع سؤال ستجيب عليه الأيام القادمة.

أخبار ذات صلة