جيش الاحتلال يكشف اللثام عن أكثر وحداته حساسية

فلسطين
نشر: 2019-12-29 08:47 آخر تحديث: 2019-12-29 08:47
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية

كشف النقاب، عن عمل وحدة الحواسيب بقسم الاتصالات لدى جيش الاحتلال التي تعتبر من أهم الوحدات العسكرية على مدار سنوات.

وبحسب ما نشرته وسائل إعلام عبرية، تقوم الوحدة المعروفة باسم وحدة "الغيوم" الخاصة بإدارة كافة الحواسيب ونظم المعلومات بهدف مضاعفة القدرة التشغيلية لجيش الاحتلال.

وقال قائد الوحدة في حديثة للقناة الثانية ان وحدة "الغيوم" تشكل منصة مركزية تتيح للجيش قدرات كثيرة، بينها قدرات تشغيلية متطورة، وذكر ان "اكبر الشبكات التي يمتلكها الجيش موجودة لدينا ويتم تشغيلها لدى الوحدة التي تقوم بحماية الشبكات أيضا في الإنترنت".


اقرأ أيضاً : حماس تدعو السلطة الفلسطينية إلى وقف التنسيق الأمني مع الاحتلال


وذكر تقرير ان الجنود في مقر الوحدة يجلسون أمام شاشات كبيرة ويظهر امامهم على سبيل المثال الطائرة المسيرة التي تحلق فوق غزة، المواد المصورة التي تلتقطها الكاميرات على الحدود اللبنانية، وحتى مواد أجهزة الاستشعار التي يحملها الجنود في الضفة الغربية.

وتتدفق الى هذه الوحدة فيديوهات من كافة الوحدات العسكرية المختلفة من البر والبحر والجو.

 وجميع المواد المصورة متاحة لديهم بسهولة ما يساهم بتوفير قدرة عالية من الحماية للجيش بحسب ما تقول القناة العبرية. والتعاون مع الوحدة وباقي الوحدات العسكرية يتيح قدرة لاستجابة أكثر فاعلية في ساحة المعركة.

وذكر التقرير أن عملية جمع المعلومات من كافة الوحدات العسكرية وتجميعها في عملية واحدة كانت تستغرق بالماضي أشهرا لكن بفضل وجود هذه الوحدة فان العملية تستغرق أياما محدودة، ويعتبر عملها هام وحساس جدا ويحتاج الى حرص شديد.

أخبار ذات صلة