موظفو الميناء المضربون يهددون بخطوات تصعيدية

اقتصاد
نشر: 2013-12-09 20:19 آخر تحديث: 2016-07-26 19:40

قال الناطق الإعلامي باسم النقابة العامة للعاملين في الموانئ إن إضراب عمال الموانئ مستمر اليوم وإن هناك خطوات تصعيدية سيتم الإعلان عنها في حينها.

وأشار الكساسبة لـ"الغد" أن عدد المضربين في مرافق الميناء كافة ارتفع إلى 500 موظف، مؤكدا أن الميناء يعمل بكامل طاقته الاستيعابية، لكن لا يوجد أي بواخر او عمليات تحميل وتنزيل على أرض الميناء.
واستطاع التواجد الأمني الكثيف في الميناء أمس أن يشل الإضراب الذي كان قد بدأه عمال في مؤسسة الموانئ منذ الصباح.
ويلخص العمال مطالبهم بضرورة تحويل مؤسسة الموانئ الى شركة، واحتساب سنوات الخدمة للموظفين وإشراك موظفين في صندوق الادخار ودفع باقي مبلغ التعويض الـ(8.500) المتبقية من مبلغ الـ(18.500) ورفع علاوة بدل الكهرباء الى (50) دينارا، بالإضافة الى صرف راتب الخامس عشر والسادس عشر لجميع العاملين، مشيرين الى أن الاتفاقية كانت قد وقعت قبل 3 سنوات، والتي كانت الحكومة قد تعهدت فيها بتنفيذ هذه المطالب.
وكان رئيس مجلس مفوضي سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة رئيس مجلس إدارة مؤسسة الموانئ كامل محادين، أكد خلال جولة تفقدية في المؤسسة أمس يرافقه محافظ العقبة فواز ارشيدات ومدير عام المؤسسة محمد المبيضين، أن التعامل مع المعتصمين لا يتم بالترهيب أو التخويف وإنما بالحلم واللين في مناقشة مطالبهم، مؤكدا أنّ "الدولة ستحمي مؤسساتها الاقتصادية في العقبة من أي عبث يطالها، هذا العبث لا ينسجم مع شروط المواطنة الصالحة والمصلحة الوطنية العليا للدولة".
وأشار محادين الى أنه "لن يسمح وتحت أي ظرف بأن تكون مؤسسة الموانئ رهينة بيد أي شخص أو جهة لما تمثله من شريان اقتصادي وحيوي للاقتصاد الوطني، فيما سيتم التعامل بحزم مع كل من تسول له نفسه العبث بمقدرات الوطن أو السعي لتعطيلها".
وطمأن محادين كافة المتعاملين مع ميناء العقبة الرئيسي الى أن الأمور تسير بشكلها الطبيعي دون أي تأخير أو إعاقة في عمليات المناولة لكافة البضائع الواردة أو المصدرة عبر الميناء الى مختلف دول العالم.الغد 

أخبار ذات صلة

newsletter