نائب يتهم أطباء ومستشفيات خاصة بالمتاجرة بصحة الأردنيين ويروي تجربته - فيديو

محليات
نشر: 2019-12-22 11:17 آخر تحديث: 2019-12-22 12:09
تحرير: صدام ملكاوي
النائب نواف المعلا الزيود
النائب نواف المعلا الزيود

اتهم النائب نواف المعلا الزيود، أطباء ومستشفيات خاصة بممارسة التخبط والتجارة بصحة المواطنين عند مراجعتهم.

وفي مستهل جلسة تشريعية، الأحد، تحدث الزيود عن قضية حدثت معه بعدما أحس بألم شديد في صدره ونقله الدفاع المدني على اثره لمستشفى خاص في الزرقاء، موضحا أنه استدعا طبيبا في المستشفى وأجرى له عملية قسطرة. 

ولفت الزيود إلى أن الألم عاود بعد يومين، قبل أن يعود للمستشفى ويختلف الأطباء بين إجراء قسطرة وعملية قلب مفتوح، إلا أن الزيود رفض ذلك. 

وأوضح أنه راجع أحد الأطباء الخاصين في عمان، وأبلغه أن الأطباء أخطأوا في تشخيص مرضه، وأنه كان بحاجة لقسطرة.

وتاليًا نص كلمة النائب كما تحدث بها تحت القبة

اتحدث اليكم اليوم عن تجربة شخصية وموضوع في غاية الاهمية عن الاستهتار وعدم القدرة على اتخاذ القرار والتخبط والاحتيال

قبل اسبوعين وانا جاي عالمجلس الصبح صار في عندي ألم ودخلت احدى مستشفيات الزرقاء وبعدها استدعوا اطباء اختصاص من عمان ... وقررو هاؤلا الاطباء اجراء عملية قسطرة وبعد ما خلصت العملية حكولي انو ما في اشي بخوف وضعك الحمدلله تمام وما في داعي اضل بالمستشفى .


اقرأ أيضاً : جلسة تشريعية لمجلس النواب الأحد لمناقشة عدد من مشاريع القوانين


روحت عالبيت وبعد يومين اصابني نفس الالم حكيت مع الدكتور وحكيتلة شو صار طلب مني اجي على مستشفى خاص بعمان لتوفر فريق طبي متمرس وعند وصولي تم اجراء عملية قسطرة ثانية وبعدها بدأ التخبط يعني في دكاترة ما عندهم القدرة لا على التشخيص ولا على اتخاذ القرار وكل ما ييجي مريض يعمل حقل تجارب

وبعد مشاورات لعدة ساعات بين الدكاترة اجا امر من كبيرهم باجراء عملية قلب مفتوح وطلب مني اوقع على ورقة

انا لما شفت التخبط وكل واحد برمي الحمل عالثاني قمنا بالاتصال بمعالي الدكتور يوسف القسوس الذي طلب بنقلي فوراً الى مستشفى عمان الجراحي وبعد ما شاف نتائج القسطرة السابقة وتفاجئ بقرار الاطباء الذين سبقوة قام بإجراء اللازم لحالتي الصحية من دون جراحة من خلال قسطرة فقط ..

 اللي بدي اوصلة من كل هالموضوع كيف لو كان المريض مواطن لا يملك ثمن ابرة مطعوم الانفلونزا الي المفروض عملتوها مجاناً .

كان صار حقل تجارب لمجموعة من التجار الذين لا يفقهون شئ بالطب

يعني ممكن تكون مشكلتة بسيطة لكن بقرار غلط تكبر مشكلتة ويصير بخبر كان.

زي ما الكل شاف يا دولة الرئيس انو في مواطن عند مراجعتة لاحد المستشفيات حكولة ما في سرير راجعنا بعد الساعة 3 يمكن يكون توفر سرير .

بدي اسأل وزير الصحة وين التشاركية ووين التعاون بين المستشفيات .ليش مدير المستشفى الي ما عندو سرير فاضي يتصل بمشتشفى اخر لتوفير سرير الى متى هذه الاستهتار .. وجميعنا يعرف لو ان اي نائب او شخصية سياسية ذهبت لنفس المشتشفى لكان وفرولة 10 اسرة مش سرير واحد .

أخبار ذات صلة

newsletter