الطراونة يهنئ المسيحيين ويتغنى بحالة العيش المشترك في الأردن

محليات
نشر: 2019-12-22 11:10 آخر تحديث: 2019-12-22 11:18
تحرير: صدام ملكاوي
عاطف الطراونة
عاطف الطراونة

هنأ رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة، المسيحيين في الأردن بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، مشيدًا بقيم المحبة والتآخي التي تجمع أبناء الشعب الأردني الأصيل وحالة العيش المشترك الفريدة التي تسود مختلف مكونات الأسرة الأردنية الواحدة. 

وتاليًا نص كلمة الطراونة في الجلسة النيابية التشريعية:

الزميلات والزملاء الكرام 

قبل الشروع بجدول الأعمال اسمحوا لي أن أهنئ بأسمكم جميعاً، إخوتنا  المسيحيين في المملكة بعيد الميلاد المجيد ورأس السنة الميلادية، مؤكداً اعتزازنا وتقديرنا بقيم المحبة والتآخي التي تجمع أبناء الشعب الأردني الأصيل وحالة العيش المشترك الفريدة التي تسود مختلف مكونات الأسرة الأردنية الواحدة. 

لقد كان الأردن عبر العقود بقيادة آل البيت الأطهار يؤكد باستمرار أهمية تعزيز قيم التآخي الإسلامي المسيحي باعتبار ذلك ثابتاً اردنياً راسخاً، ما جعل من الأردن إنموذجا متميزاً في تعميق معاني التسامح والتراحم. 

الزميلات والزملاء الكرام. 

نتشارك مع إخوتنا المسيحيين في بناء هذا الوطن، فعينٌ على الأردن تحرسُ منجز الوطن، وعينٌ على فلسطين حيث مقدساتنا الإسلامية والمسيحية تئنُ تحت وطأة احتلال غاشم. 

وبهذه المناسبة العزيزة على قلوبنا نجدد تمسكنا بثوابتنا تجاه القضية الفلسطينية والقدس، موحدين صفاً واحدا خلف جلالة الملك عبد الله الثاني حيث يحمل أمانة الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس نيابة عن الامتين العربية والإسلامية. 


اقرأ أيضاً : جلسة تشريعية لمجلس النواب الأحد لمناقشة عدد من مشاريع القوانين


ختاماً ادعو الله جلت قدرته أن يعيد هذه الأيام علينا جميعاً بالخير والتقدم والازدهار وأن يبقى الأردن دائماً وابداً واحةً للأمن والأمان والسلام والمحبة. 

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أخبار ذات صلة