بالفيديو.. هكذا يسبي داعش نساء الأقليات

هنا وهناك
نشر: 2014-11-09 21:23 آخر تحديث: 2016-08-06 17:20
بالفيديو.. هكذا يسبي داعش نساء الأقليات
بالفيديو.. هكذا يسبي داعش نساء الأقليات
المصدر المصدر

رؤيا- الحرة- في البيت الأبيض يسكن رئيس الولايات المتحدة.. وقبالته يمكن لصاحب أي قضية أن يجهر بالنداء لعل جدران البيت الحصين تلين ليصل صداها إلى الرئيس باراك اوباما.
ويبدو أن ساحة البيت الأبيض بدأت تتآلف مع المحتجين الأكراد الذين سلكوا دروبا شتى من أجل إطلاع الرأي العام الأميركي والدولي على واقع أرض وسكان يرزحون منذ أشهر تحت حصار يقيمه تنظيم الدولة الاسلامية "داعش".
وتحت وقع تدفق الأخبار التي تصف ممارسات داعش ضد الأقليات في العراق وسورية، أراد ناشطون التماهي مع هذه المأساة، فقرروا إعادة سرد الحكاية واجتهدوا في نقل المعاناة بكل تفاصيلها.
وضمن الحكاية، مشهد لمزاد علني لبيع نساء كرديات وأيزيديات، في محاولة من الناشطين للتنبيه إلى قيام داعش بعرض مجموعة من نساء هذه الأقليات للبيع في أسواق نينوى كسبايا.
وقد تكلفت بانو الشابة الكردية ورفيقاتها من الأقليات الأخرى بأداء المشهد التمثيلي لواقع "أسود يعيد أزمنة الجاهلية والاسترقاق"، فيما اختار ناشطون آخرون الدخول في إضراب عن الطعام لأكثر من 120 ساعة تضامنا مع من "اكتووا بلهيب داعش في العراق وسورية".
ولم يستثن الصحافيون من هذه                      
المظاهرة التضامنية، فقد بادر نشطاء إلى تجسيد مشهد آخر مستوحى من عمليات التصفية التي قام بها مسلحو التنظيم المتشدد في حق الإعلاميين وعلى رأسهم الصحافي الأميركي جيمس فولي.

أخبار ذات صلة