مدخنو السجائر الإلكترونية عرضة للإصابة بهذا المرض أكثر من غيرهم

صحة
نشر: 2019-12-17 06:36 آخر تحديث: 2019-12-17 06:36
ارشيفية
ارشيفية

أظهرت دراسة جديدة، أن احتمال الإصابة بأمراض الرئتين لدى مدخني السجائر الإلكترونية يزداد بنسبة 29% مقارنة بالذين لا يدخنون إطلاقا

جاء نتائج هذه الدراسة خلال بحث أجراه فريق من علماء جامعة كاليفورنيا في سان فرانسيسكو الأمريكية.

وتابع العلماء طيلة 3 أعوام صحة 32 ألف شخص من مدخني السجائر العادية والإلكترونية وغير المدخنين.


اقرأ أيضاً : مادة كيميائية وماريجوانا بالسجائر الإلكترونية


واتضح أن مدخني السجائر الإلكترونية يعانون من الإصابة بمرض الانسداد الرئوي المزمن والربو والتهاب الشعب الهوائية. 

وأصابت تلك الأمراض المدخنين أكثر بمقدار 2.5 مرة مقارنة بغير المدخنين.

لكن أكبر نسبة للإصابة بتلك الأمراض لحقت بالذين يعتمدون على تدخين السجائر العادية والإلكترونية على حد سواء.

وأوضح الباحثون أن التجارب على الحيوانات أظهرت أن المواد التي تفرز مع البخار عند تسخينها تتوغل إلى أنسجة الرئتين وتسممها.

يذكر أن مجلس الدوما (البرلمان الروسي) تبنى في ديسمبر الجاري قانونا يقضي بحظر تدخين السجائر الإلكترونية، شأنها شأن السجائر العادية والنرجيلة، في الأماكن العامة.

أخبار ذات صلة