جريمة مروعة تهز سوريا والضحايا قريبتان للرئيس الأسد

هنا وهناك
نشر: 2019-12-15 08:10 آخر تحديث: 2019-12-15 08:10
هبة ونور جبور
هبة ونور جبور

وقعت جريمة قتل مروعة في مدينة القرداحة بمحافظة اللاذقية هزت الشارع السوري، حيث راح ضحيتها شابتان وإصابة عدد من أفراد أسرتهما.

وبحسب ما نشر موقع روسيا اليوم، نقلا عن صحيفة الوطن أون لاين، فإن التحقيقات الأولية لجريمة قتل الشابتين، هبة ونور جبور، في منزلهما بالقرداحة بريف المحافظة.

وأشار المصدر إلى أن المعلومات الأولية تشير إلى أن القاتل هو خطيب المغدورة، هبة جبور، الذي ارتكب جريمته بعد خلاف نشب بينهما أدى لاتخاذ الشابة قرارا بفسخ خطبتها له لتخبره بأنها تركت له خاتم الخطوبة في بيت أقاربه.

وأضاف المصدر أن الخطيب "المشتبه به" توجه بعد ذلك إلى منزل خطيبته في الصباح الباكر من الجمعة الماضية وأطلق النار على معظم المتواجدين فيه، ولا يزال متواريا عن الأنظار.


اقرأ أيضاً : تصرف غير متوقع من طفل صدمت سيارة أمه.. فيديو


وبحسب المصدر فقد ارتكب المشتبه به جريمته بعد أن خلع باب منزل خطيبته وأطلق النار عليها وعلى شقيقتها وأخيها وزوج والدتها، والأخيران لا يزلان في المستشفى بعد إصابتهما بعدة طلقات نارية.

وبحسب موقع روسيا اليوم فإن والدة الفتاتين المغدورتين هي من آل الأسد أقارب الرئيس السوري بشار الأسد.

أخبار ذات صلة

newsletter