الملك والرئيس الأذربيجاني يعقدان مباحثات في باكو

محليات
نشر: 2019-12-10 14:22 آخر تحديث: 2019-12-10 17:53
جلالة الملك عبدالله الثاني
جلالة الملك عبدالله الثاني
المصدر المصدر

اتفق جلالة الملك عبدالله الثاني، والرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، خلال مباحثاتهما في باكو اليوم الثلاثاء، على توسيع آفاق التعاون بين البلدين، خصوصا في المجالات الاقتصادية والاستثمارية والسياحية والزراعية والصناعات الدفاعية وزيادة التبادل التجاري، إضافة إلى البناء على الاتفاقيات المبرمة بينهما. 

وخلال مباحثات ثنائية تبعتها موسعة، عقدت في قصر زوغولبا، وحضرها كبار المسؤولين في البلدين، تم التأكيد على عمق العلاقات المتميزة التي تربط بين الأردن وأذربيجان، وضرورة إدامة التنسيق والتشاور بينهما، إزاء مختلف القضايا، وبما يحقق مصالحهما المشتركة. 

وفي بداية المباحثات الثنائية، أكد جلالة الملك أهمية الدور الذي تقوم به جمهورية أذربيجان بقيادة الرئيس إلهام علييف على الساحتين الإقليمية والدولية، وقال "أهنئكم على نجاح قمة حركة عدم الانحياز التي استضفتموها مؤخرا". 
 
كما أكد جلالة الملك متانة العلاقات بين الأردن وأذربيجان بمختلف المجالات، لافتا إلى أن هناك مجالا لتحسين العلاقات الاقتصادية.

وأشار جلالته إلى حرص الأردن على العمل مع أذربيجان للتصدي للتحديات في المنطقة.
 
من جانبه، عبر الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف عن شكره لجلالة الملك على قبوله الدعوة لزيارة أذربيجان، مشيرا إلى لقائه مع جلالة الملك في سوتشي في روسيا مؤخرا.
 
وقال إن زيارة جلالة الملك تشكل فرصة لمناقشة تعزيز العلاقات الثنائية، لافتا إلى التنسيق المتواصل بين البلدين حول القضايا الدولية المختلفة.
 
وأكد الرئيس الأذربيجاني متانة العلاقات بين البلدين على المستوى السياسي، إلا أن هناك فرصا لتوسيع العلاقات الاقتصادية بشكل أكبر، حيث أشار إلى قطاع السياحة مثالا.

وتناولت المباحثات الموسعة التطورات الإقليمية، وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، حيث أكد جلالة الملك ضرورة إنهاء الصراع الفلسطيني الإسرائيلي على أساس حل الدولتين، بما يفضي إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.
 
 وحول الأزمة السورية، أكد جلالة الملك ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة، يحفظ وحدة سوريا أرضا وشعبا ويضمن عودة طوعية وآمنة للاجئين. 
 
كما تناولت المباحثات الجهود الإقليمية والدولية في الحرب على الإرهاب، ضمن نهج شمولي.
 
وأكد الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف، خلال المباحثات، حرص بلاده على تعزيز التعاون والتنسيق مع الأردن في المجالات كافة، معربا عن تقديره للدور المحوري الذي يقوم به الأردن بقيادة جلالة الملك في تحقيق السلام والاستقرار في منطقة الشرق الأوسط.
 
وأقام الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف غداء عمل تكريما لجلالة الملك، والوفد المرافق لجلالته، بحضور كبار المسؤولين الأذربيجانيين. 
 
وحضر المباحثات وزير الخارجية وشؤون المغتربين، ومستشار جلالة الملك للاتصال والتنسيق، والسفير الأردني في أذربيجان. 
 
كما حضرها عن الجانب الأذربيجاني وزير الخارجية، ومساعد الرئيس الأذربيجاني ومدير قسم شؤون السياسة الخارجية في الرئاسة، والسفير الأذربيجاني في الأردن.  
 
وكانت جرت لجلالة الملك مراسم استقبال رسمية لدى وصوله قصر زوغولبا، حيث كان الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف في مقدمة مستقبلي جلالته.
 
واستعرض الزعيمان حرس الشرف الذي اصطف لتحيتهما، فيما عزفت الموسيقى السلامين الملكي الأردني والوطني الأذربيجاني. 
 
كما زار جلالة الملك والرئيس الأذربيجاني، في العاصمة باكو، مصنع إقليم للإنتاجات العلمية التابع لوزارة الصناعات الدفاعية الأذربيجانية.

واطلع جلالته خلال جولة له في المصنع، على المعدات العسكرية الخفيفة والمتوسطة التي يتم إنتاجها وتطويرها.

أخبار ذات صلة