الخارجية الفلسطينية تستدعي سفير البرازيل احتجاجًا

فلسطين
نشر: 2019-12-05 19:17 آخر تحديث: 2019-12-05 19:17
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

استدعت وزارة الخارجية الفلسطينية، سفير البرازيل فرانسيسكو ماورو اولند، عقب زيارة النائب البرازيلي ادواردو بولسونارو، نجل الرئيس البرازيلي جايير بولسونارو، لمستوطنة "بساجوت" المقامة على الأراضي الفلسطينية. 

وأكدت مساعد وزير الخارجية والمغتربين لشؤون الامريكيتين والكاريبي المستشار حنان جرار، أن المستوطنات المقامة على الأراضي الفلسطينية هي غير شرعية وغير قانونية، وأن زيارتها من قبل بولسونارو ما هو إلا خرق واضح للقانون الدولي ولقرارات مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة. 


اقرأ أيضاً : الخارجية الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي منع تهويد البلدة القديمة بالخليل


واوضحت جرار أن هذه الخطوة لا تعكس صورة البرازيل التي يعرفها الشعب الفلسطيني لمدة طويلة، حيث إنها كانت إحدى أكبر الداعمين للقضية الفلسطينية، ومن أوائل الدول التي اعترفت بدولة فلسطين في أميركا اللاتينية.

وأشارت إلى أن دولة فلسطين تحرص كل الحرص على الحفاظ على العلاقات الثنائية الوطيدة مع البرازيل، وأن هذه الخطوات من شأنها أن تؤثر على العلاقة الطيبة التي تجمع البلدين.

أخبار ذات صلة