رجال أعمال أفارقة يجمعون 28 مليون دولار لمواجهة ايبولا

عربي دولي
نشر: 2014-11-08 17:01 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
رجال أعمال أفارقة يجمعون 28 مليون دولار لمواجهة ايبولا
رجال أعمال أفارقة يجمعون 28 مليون دولار لمواجهة ايبولا
المصدر المصدر

رؤيا - الأناضول - أعلن رجال أعمال الأفارقة عن مبادرة لمواجهة ايبولا بقيمة  28 مليون دولار من أجل دعم ونشر 1000 من العاملين في المجال الطبي والكوادر الطبية  بدول (سيراليون ، ليبيريا ، غينيا) لمواجهة تفشي الفيروس ودعم الدول الثلاث في الحد من انتشاره.

جاء ذلك في اجتماع مشترك لرجال الأعمال الأفارقة والإتحاد الأفريقي في مقر الاتحاد الافريقي اليوم السبت؛بحضور رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي "دلاميني زوما" ورئيس البنك الافريقي للتنمية "دونالد كابروكا" والمدير التنفيذي للجنة الاقتصادية بافريقيا "كارلوس لوبيز".

وقال ممثل رجال الاعمال الأفارقة "استرايف ماسيوا" مؤسس مجموعة الاتصالات العالمية ايكونت وايرلس ورئيس مجلس الإدارة إن مبادرة رجال الأعمال الأفارقة الذين يمثلون قطاعات (البنوك، الاتصالات، المعادن ، الطاقة ، الخدمات ، التصنيع ، واالقطاعات الاخرى) تأتي إستجابة للنداء الذي قدمه الاتحاد الافريقي لاشراك القطاع الخاص في أفريقيا لمواجهة ايبولا.

وذكر "استرايف ماسيوا" ؛ أنه جرى خلال اجتماع اليوم بين رجال الأعمال الأفارقة؛ الاتحاد الافريقي؛اللجنة الاقتصادية لافريقيا؛وبنك التنمية الافريقي، الاتفاق على إنشاء صندوق طوارئ ووضع برامج للصندوق من اجل دعم الدول الثلاث ونشر 1000 من الكوادر الطبية لمواجهة ايبولا.

وأشار إلى أن المبلغ الذي جرى الاعلان عنه ستعقبه تبرعات وتعهدات من رجال الاعمال بافريقيا في الايام القادمة من اجل تقديم الدعم في الاعمال اللوجستية وأنظمة الصحة في الدول الثلاث.

وكشف عن مبادرة أخرى سيعلن عنها في الشهر المقبل عبر مركز الاتصالات بافريقيا، مشيرا إلى موافقة شركات الاتصالات في افريقيا للاعلان عن حملة للتبرع من خلال اتصالات المشتركين تحت شعار "دولار واحد من اجل مكافحة ايبولا" . وأوضح أن عدد الاشتراكات في شركات الاتصالات بأفريقيا بلغ 700 مليون اشتراك مشترك.وأضاف أن هناك دول أخرى أعربت عن رغبتها لدعم هذه المبادرة وأول هذه الدول "السويد"التي عبرت عن استعدادها بالإنضمام إلى هذه المبادرة.

وقالت رئيسة مفوضية الاتحاد الافريقي "زوما" إن هذه المبادرة التي تم الاعلان عنها اليوم تاتي في اطار تنسيق الجهود بين الاتحاد الافريقي واللجنة الاقتصادية لافريقيا التابعة للامم المتحدة وبنك التنمية الافريقي لدعم الدول التي يتفشى بها ايبولا والقضاء عليه الذي اصبح مهددا عالميا وليس افريقيا مما يتطلب تنسق الجهود لمواجهته.

وشدد المدير التنفيذي للجنة الاقتصادية لافريقيا"كارلوس لوبيز" في الاجتماع على ضرورة التخلي عن النظرة التي ينظر اليها المجتمع للمتطوعين في مواجهة ايبولا عقب عودتهم باعتبارهم وصمة عار.

أخبار ذات صلة