الليكود: حكومة وحدة برئاسة نتنياهو لـ 6 أشهر لاستكمال ضم غور الأردن

فلسطين
نشر: 2019-12-02 11:28 آخر تحديث: 2019-12-02 11:28
نتنياهو
نتنياهو
المصدر المصدر

قال حزب الليكود، الذي يتزعمه رئيس حكومة الاحتلال، بنيامين نتنياهو، إن المقترح الأخير بتشكيل حكومة وحدة وطنية، بأن يبقى نتنياهو رئيسا للحكومة لستة أشهر من أجل "إنهاء خطوة دفع السيادة على غور الأردن". 

ونقلت صحيفة "يسرائيل هيوم" اليوم الإثنين، عن مسؤول رفيع في الليكود قوله إن "نتنياهو يعتقد أن بإمكانه خلال نصف السنة أن يقود خطوات هامة، مثل دفع سيادة في غور الأردن. وهذه خطوة تاريخية مميزة، يريد رئيس الحكومة أن يقودها. وهو يعتقد، وبحق، أنه يوجد اليوم وضع سياسي مميز، بإمكانه هو فقط أن يقوده مقابل الرئيس الأمريكي. وإضافة إلى ذلك، يدرك رئيس الحكومة أن احتمال الوصول إلى 61 مقعدا في الكنيست (بعد انتخابات ثالثة) ليس كبيرا". 

وتابع المسؤول نفسه أنه "رغم خروجه من مكتب رئيس الحكومة، نتنياهو لن ينزل تماما عن الحياة العامة. وسيبقى رئيسا لليكود، كما أن بإمكانه العودة، خلال سنة ونصف السنة، إلى الحكم، بعد أن ينهي في هذه الأثناء الإجراءات القضائية" ضده، كمتهم بارتكاب مخالفات فساد خطيرة. 


اقرأ أيضاً : ترمب يتحدث هاتفيا مع نتنياهو بشأن إيران وقضايا أخرى


وقال الوزير زئيف إلكين للإذاعة العامة العبرية، اليوم، إن ضم غور الأردن إلى تل أبيب هو "أحد الأمور المركزية التي يخطط نتنياهو لها. وأي عاقل يدرك أن هذه الخطوة تتطلب موافقة أمريكية صامتة. وتوجد الآن فرصة نادرة يحظر إهدارها".

أخبار ذات صلة