السعودية تستخدم كل الوسائل لتحقيق أكبر إقبال على اكتتاب أرامكو

اقتصاد
نشر: 2019-12-02 10:37 آخر تحديث: 2019-12-02 10:37
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

من دعم شخصيات دينية، إلى التسهيلات الائتمانية وإثارة مشاعر الوطنية، استخدمت السعودية كل الوسائل لدعم الاكتتاب العام لأرامكو، إلا أنّ الاقبال عليه ورغم ضخامته، قد لا يبلغ المستوى الذي كانت تطمح إليه. 

وتسعى أكثر الشركات ربحية في العالم إلى جمع حوالى 25 مليار دولار من الاكتتاب العام الذي يصب تركيزه على المستثمرين المحليين والخليجيين، بعدما كانت تهدف في السابق لتحصيل 100 مليار دولار. 

وقالت الشركة الأسبوع الماضي بعد انتهاء مدة التقدم بعروض الشراء الخاصة بالأفراد، إن بيع 1,5 في المئة من أسهم الشركة فاق العدد المعروض من الأسهم بأكثر من النصف، علما أنه من المقرر إغلاق مناقصة المستثمرين من المؤسسات الأربعاء.


اقرأ أيضاً : محافظ المركزي السعودي: السيولة كبيرة جدا


وبالمقارنة مع عمليات اكتتاب أخرى في المملكة، فإن الاقبال على أرامكو ليس الأكبر حتى الآن في تاريخ السعودية. 

فخلال الاكتتاب العام سنة 2014 للبنك التجاري الوطني، وهو أكبر مصرف في المملكة، تم طلب شراء أسهم فيه أكبر بـ23 مرة من العدد الذي طرح للبيع.

أخبار ذات صلة