أردنية تتهم والد زوجها بهتك عرضها وهذا قرار "الجنايات الكبرى"

محليات
نشر: 2019-12-01 15:54 آخر تحديث: 2019-12-01 21:04
تحرير: ليندا المعايعة
المجني عليها تبلغ من العمر ٢٤ عامًا
المجني عليها تبلغ من العمر ٢٤ عامًا
المصدر المصدر

برأت محكمة الجنايات الكبرى، ساحة ستيني من هتك عرض زوجة ابنه التي ادعت عليه بوضع يده على أماكن خاصة بجسدها، وذلك لعدم قيام الدليل القانوني القاطع بحقه.           

وأعلن القرار خلال جلسة عقدت برئاسة القاضي علي عبيدات وبعضوية القاضيين محمد عبد الرحمم العدوان ومحمد الخلايلة وبحضور مدعي عام الجنايات الكبرى. 

وأفادت لائحة الاتهام، أن المجني عليها تبلغ من العمر ٢٤ عامًا وهي زوجة ابن المتهم وتقيم مع زوجها داخل شقة في عمارة تعود للمتهم.

وخلال شهر آب من العام الجاري، حصلت مشاده بينها وبين زوجها على إثرها حضر المتهم وطلب منها أن تذهب لشقته لتبيت ليلتها مع زوجته، وعندما استيقظت في الصباح لترجع الى شقتها طلب منها المتهم أن تقبل يده ثم قام بوضع يده على أماكن خاصة من جسدها.

 وتوجهت المجني عليها الى شقتها إلا ان زوجها طردها مرة أخرى، وما ان خرجت من شقتها حتى شاهدت المتهم الذي اقترب منها وقام بتقبيلها حينها عادت المجني عليها الى منزل ذويها وبعدها تقدمت بالشكوى .


اقرأ أيضاً : شاب أردني يهتك عرض طفل بـ"حوش مقبرة": عمو تعال أعطيك جاجة!


وقالت المحكمة في قرارها " إن الاحكام الجزائية تبنى على الجزم واليقين وليس على سبيل الشك والتخمين وأن التجريم مناط بثبوت الفعل ونسبته إلى فاعله وأنه لا يضار العدالة إفلات اامجرم من العقاب بقدر ما يضارها الافتئات على حريات الناس "أي التعدي عليها".

أخبار ذات صلة