مدير الموازنة السابق يعلق على تعهدات الحكومة و"الإملاءات الخارجية".. فيديو

اقتصاد
نشر: 2019-11-30 19:51 آخر تحديث: 2019-11-30 20:27
مدير عادم دائرة الموازنة السابق الدكتور محمد الهزايمة
مدير عادم دائرة الموازنة السابق الدكتور محمد الهزايمة
المصدر المصدر

تسعة مليارات دينار و ثماني مئة و ثمانية ملايين دينار حجم موازنة الأردن المقدرة للعام 2020 بعجز يبلغ 1.247 مليار دينار.

وفي الوقت الذي أكدت فيه الحكومة أن العام المقبل سيشهد تحسناً على معيشة المواطن، وأنها لن تقبل أي إملاءات خارجية في مواجهة التحديات الاقتصادية مع بدء التفاوض مع صندوق النقد الدولي على برنامج جديد لتحفيز النمو الذي حافظ على نفس المستوى منذ العام 2010.

مدير عادم دائرة الموازنة السابق الدكتور محمد الهزايمة، يقرأ أرقام مشروع موازنة العام 2020 وقدرة الحكومة الايفاء بالتزاماتها بتحسين معيشة المواطن في ملف الاقتصاد على نشرة أخبار رؤيا.

وقال الدكتور محمد هزايمة إن الحكومة وقعت في خطأ كبير، بإعداد مشروع الموازنة من خلال مبالغة في الايرادات وبعض النفقات الجارية التي تم تخفيضها.


اقرأ أيضاً : الرزاز: الأردن حصل على 10 مشاريع من خلال مؤتمر لندن.. وسيتم توقيع 4 منها قبل نهاية العام


وبين أن "المتأخرات الحكومية" لم تضعه الحكومة أيضا في إعداد مشروع الموازنة وبالتالي العجز يجب أن يكون 129 مليون دينار بالإضافة لمبلغ العجز الذي قدر بمليار و247 مليون دينار.

وعن تعهدات الحكومة بزيادة سلم الرواتب وعدم فرض ضرائب جديدة ووعود بتخفيضها، أشار إل ى أن الحكومة ستلجأ الى الأقتراض وبالتالي سيرتفع الدين العام مع موازنة 2020 الى 32 مليار وهو اكثر من 100 بالمية من الناتج المحلي الاجمالي وأن زيادة المديونية ستزيد الفائدة الترتبة على المديونية.

أخبار ذات صلة