شاب أمريكي يخضع لزراعة مزدوجة للرئتين بسبب السجائر الإلكترونية

هنا وهناك
نشر: 2019-11-14 20:09 آخر تحديث: 2019-11-14 20:09
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

تسببت الأمراض المرتبطة بالتدخين الإلكتروني في وفاة 39 شخصا على الأقل حتى الآن في امريكا، ووضع أكثر من 2000 شخص في المستشفى منذ أواخر آذار الماضي، عندما بدأت تقارير حول مرضى  السجائر الإلكترونية، الذين يعانون من أعراض شبيهة بالالتهاب الرئوي، بالانتشار سريعا وفقا لمراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها (CDC ).

وفي أحدث التطورات المتعلقة بأمراض السيجارة الإلكترونية أجرى أطباء في مدينة ميشيغان الأمريكية إنهم أجروا ما يعتقدون أنها أول زراعة مزدوجة للرئتين لمريض عانى من إصابة حرجة بسبب تدخين السجائر الإلكترونية.

 

وقال الفريق الطبي إن المريض البالغ من العمر 17 عاما، خضع لجراحة استغرقت 6 ساعات تقريبا ، حيث قضى شهرا وهو مزود بجهاز دعم الحياة، بعد تعرضه "لفشل رئوي تام" وكان سيواجه "موتا مؤكدا" لو لم يخضع للعملية.

وكشفت عائلة الشاب تفاصيل عن حياته، حيث قالت إنه كان رياضيا وبصحة جيدة قبل نقله إلى المستشفى في أوائل شهر سبتمبر، لدى إصابته بالتهاب رئوي. وفي غضون أسابيع، أصبحت حالته مزرية للغاية، لدرجة أنه سُجّل في أعلى قائمة زراعة الأعضاء، حيث يقضي معظم المرضى شهورا في انتظار المتبرع.


اقرأ أيضاً : الكشف عن خطر السجائر الإلكترونية الحقيقي على الجسم!


أخبار ذات صلة