كوريا الشمالية تتوعد واشنطن وتتهمها بالخيانة

عربي دولي
نشر: 2019-11-13 18:19 آخر تحديث: 2019-11-13 18:19
مناورات كوري جنوبية أميركية سابقة
مناورات كوري جنوبية أميركية سابقة
المصدر المصدر

توعدت كوريا الشمالية، الأربعاء، واشنطن ب"معاناة قاسية" بسبب المناورات العسكرية التي أعلنت عنها واشنطن والتي ستكون مع كوريا الجنوبية حليفة واشنطن في المنطقة.

 لجنة شؤون الدولة في بيونغ يانغ حذرت الولايات المتحدة من أنها ستواجه "تهديدًا أكبر ومعاناة قاسية" إذا تجاهلت مهلة نهاية العام التي أعلنها الزعيم الكوري الشمالي كيم يونغ أون لإنقاذ المحادثات النووية، على ما أوردت وكالة "الأسوشيتد برس".

 اللجنة قالت ايضا إن المناورات الأمريكية الكوريا الجنوبية ستنتهك الاتفاقات بين زعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون والرئيس الأميركي، دونالد ترامب، بشأن تحسين العلاقات الثنائية الأمر الذي سيجبر كوريا الشمالية على رفع جاهزيتها للحرب , وعادة ما تعتبر بيونغ يانغ أي تدريبات مشتركة لدى جارتها الجنوبية تمهيدا لغزو عسكري.

وقال ممثل مجلس الدولة في كوريا الشمالية أن بيونغ يانغ اتخذت، بناء على الاتفاقات التي تم التوصل إليها في وقت سابق، جميع التدابير الممكنة للحد من التوتر العسكري ولخلق جو من الثقة. ومع ذلك، لم تر كوريا الشمالية من الجانب الأمريكي، خطوات مماثلة، وتشعر بالخيانة”.

وأكد أن “بيونغ يانغ لم تعد تنوي التسامح مع الألاعيب المتهورة من جانب الولايات المتحدة، والتي قابلت النوايا الحسنة المقدمة إليها، بإجراءات تعادل الخيانة”.

أخبار ذات صلة