حفل استقبال شعبي للأسيرين اللبدي ومرعي في عمّان .. صور

محليات
نشر: 2019-11-08 18:35 آخر تحديث: 2019-11-08 21:01
جانب من الحفل
جانب من الحفل
المصدر المصدر

اقامت النقابات المهنية بالتعاون مع لجنة الأسرى والمفقودين في معتقلات الاحتلال حفل استقبال للاسيرين المحررين عبدالرحمن مرعي وهبة اللبدي.

وقدم مرعي واللبدي الشكر لجلالة الملك عبدالله الثاني على موقفه الصلب الذي أدى إلى إطلاق سراحهما من سجون الاحتلال.

كما واثنيا على الجهود التي بذلتها الحكومة وخاصة وزارة الخارجية، داعين إلى مواصلة الجهود للإفراج عن الأسرى الاردنيين في سجون الاحتلال.

وهنأ رئيس مجلس النقباء نقيب الصيادلة الدكتور زيد الكيلاني الاسيرين بمناسبة الإفراج عنهما من سجون الاحتلال، متمنيا الحرية لبقية الأسرى المناضلين خلف قضبان الاحتلال.

وثمن الكيلاني مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الداعمة لابنائه الأردنيين أينما كانوا ،وجهوده الجبارة وموقفه الهاشمي التاريخي من القضية الفلسطينيه والقدس الشريف ومتابعته الحثيثة وتوجيهاته لحكومتنا في قضية هبة وعبدالرحمن،سائلا الله ان يلهمه العزيمة و الثبات وأن يعينه على كل ما يحاك من حولنا. واضاف "انه مع كل الحزن والألم على أسرانا، الا أننا نرفع رؤوسنا عاليًا عندما نرى آباء وأمهات ابطالنا القابعين في سجون الاحتلال صامدين صابرين، مرفوعي الرأس وكيف لا وابناؤهم في كل دقيقة تمضي عليهم في السجون يتعرضون لكل انواع الضغط والترهيب بكل إرادة وشموخ، يضحون بأرواحهم ليؤكدوا للعالم ان الإرادة قادرة على فعل المستحيل".

وقال اننا "نرفع رؤسنا بموقف جلالة الملك الذي ابى الا ان يعيد الغمر والباقورة للأردن ومنع الصهاينة من دخولها ابتداء من يوم الأحد المقبل".

وأشار أن النقابات المهنية بصدد تسيير زيارة الى الغمر والباقورة خلال الفترة المقبلة بالتنسيق مع لجنة فلسطين ومقاومة التطبيع النقابية.

ودعا الحكومة للمضي قدمًا في متابعة أحوال الأسرى.

من جانبه قال النائب خليل عطية ان هبة اللبدي وعبدالرحمن مرعي اعادا لقضية الاسرى الاردنيين الامل من جديد، بان عودتهم قريبة.

واضاف ان واجبنا اليوم ان نعطي قضية عودتهم الاولوية لنا وهم يستحقون فهم ابطال آمنوا بالاردن وفلسطين. وتعهد بالعمل كي تبقى قضية الاسرى الاردنيين وكل الاسرى في سجون الاحتلال على رأس الاولويات.

ووجه تحية شكر وعرفان الى جلالة الملك عبدالله الثاني الذي كان حازما في استعادة اراض الباقوره والغمر.

وقالت النائب ديما طهبوب أن " اليوم مناسبة فرح عظيم عمل له الشعب الأردني صباح مساء..مناسبة انتصرت فيها الارادة الفردية الممثلة بالاسيرين المحررين، والارادة الجمعية للشعب الاردني".

ودعت كل من تحركوا لعبد الرحمن وهبة أن يصبحوا انصارا لقضية الاسرى الاردنيين، وان تستمر حملة "رجعوا ولادنا" طالما هناك اسرى في سجون الاحتلال وغيرها من السجون.

وشكرت الحكومة ووزارة الخارجيه على مابذلته من جهود للإفراج عن هبة وعبدالرحمن.

واثنت على الجهود التي بذلتها لجنة الأسرى والمفقودين في سجون الاحتلال الصهيوني، وكل من ساهم في حملة التضامن مع الاسرى.

وتحدث عضو الحملة الشعبية للإفراج عن هبة وعبدالرحمن، عماد المالحي عن الجهود التي قامت بها اللجنة.

 


اقرأ أيضاً : الأسيران المحرران مرعي واللبدي يصلان منزليهما وسط أجواء احتفالية - فيديو


وتحدث في الحفل مقرر لجنة الأسرى في سجون الاحتلال فادي فرح والاسير المحرر المهندس مازن ملصة، حيث اثنوا على الجهود الرسمية والشعبية التي طالبت بالإفراج عن هبة اللبدي وعبدالرحمن مرعي، مطالبين بالعمل للإفراج عن كافة الأسرى، وأشاروا إلى معاناة الأسرى خلف قضبان الاحتلال.

أخبار ذات صلة