صالح يؤكد رفضه طلبا امريكيا لمغادرة اليمن وواشنطن تنفي

عربي دولي
نشر: 2014-11-06 05:38 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
صالح يؤكد رفضه طلبا امريكيا لمغادرة اليمن وواشنطن تنفي
صالح يؤكد رفضه طلبا امريكيا لمغادرة اليمن وواشنطن تنفي
المصدر المصدر

رؤيا - اكد مسؤول في مكتب الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح الاربعاء ان الاخير رفض طلبا اميركيا لمغادرة البلاد من اجل تجنيبه عقوبات مجلس الامن، وذلك بحسب موقع حزب المؤتمر الشعبي العام الذي يتزعمه صالح ولكن الولايات المتحدة نفت رسميا هذا الامر.

 

وقال المسؤول اليمني انه تم ابلاغ المؤتمر الشعبي العام من السفير الأميركي عبر وسيط إنذار الرئيس علي عبدالله صالح بمغادرة اليمن وذلك قبل الساعة الخامسة من يوم الجمعة القادمة، وانه ما لم يفعل فإن عقوبات ستصدر في حقة بناء على الطلب الذي تقدم به الرئيس عبدربه منصور هادي ووزارة الخارجية الأميركية الى مجلس الأمن .

 

من ناحيته، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية هو ادغار فاسكيز ان تصريحات المؤتمر الشعبي العام المتعلقة بتهديدات مزعومة من قبل السفير الاميركي في صنعاء ضد الرئيس السابق صالح لمغادرة البلاد لا اساس لها على الاطلاق .

 

واضاف لم يكن هناك اي اجتماع بين السفير (ماتيو تويلر) ومسؤولين في المؤتمر الشعبي العام وحصلت فيها مثل هذه التصريحات .

واضاف المسؤول اليمني ان ذلك يعتبر تدخلا سافرا في الشأن اليمني الداخلي وأمر مرفوض وغير مقبول مؤكدا أنه لا يحق لأي طرف أجنبي اخراج أي مواطن يمني من وطنه .

وحث المسؤول اعضاء المؤتمر الشعبي العام الى الاستعداد لمواجهة كل الاحتمالات التي تهدد أمن واستقرار ووحدة اليمن أرضا…. لقراءة المقال بالكامل، يرجى الضغط على زر الموقع الرسمي أدناه

أخبار ذات صلة