ا ف ب : موقع إنترنت يتيح الدخول الى 49 كاميرا مراقبة في الأردن

محليات
نشر: 2014-11-06 00:06 آخر تحديث: 2016-07-08 21:40
ا ف ب : موقع إنترنت يتيح الدخول الى 49 كاميرا مراقبة في الأردن
ا ف ب : موقع إنترنت يتيح الدخول الى 49 كاميرا مراقبة في الأردن
المصدر المصدر

رؤيا - توصل موقع إلكتروني إلى طريقة غير مسبوقة للدخول الآمن إلى عشرات الآلاف من كاميرات المراقبة الحكومية والشخصية أيضا في العالم، فيما يعد ثورة غير مسبوقة في تخطي الحدود الأمنية والمحظورات.

وسلط هذا الموقع الإلكتروني الضوء على أن التجسس لم يعد اليوم حكرا على أجهزة الاستخبارات الحكومية في العالم، ولم يعد يتطلب أكثر من الجلوس أمام شاشة الكمبيوتر والدخول إلى موقع إلكتروني "آنسي-كام دوت كوم"، ومباشرة يضع الموقع في خدمة رواد الإنترنت قائمة الدول وعليها روابط عدد هائل من كاميرات المراقبة، تم وصلها مباشرة معه ما يتيح الدخول الآمن والسهل لكل من يرغب في التجسس على أي بقعة من المعمورة.

وأيا كانت الكاميرا التي أردتم من خلال وضعها في المنزل، المتجر، الشركة، مراكز التسوق، غرف النوم، أو باقي أنواع الكاميرات التي تستعملها الدوائر الرسمية والحكومية مثل المستخدمة في مراقبة حركة الطرق العامة والمراقبة الأمنية، فإنها وعوض أن تسمح لكم بمراقبة الدخلاء أو اللصوص وما إلى ذلك، فقد تحولت إلى ثغرة تسمح لأي كان بالتجسس على أدق التفاصيل في حياتكم وربما استغلالها في ابتزازكم.

وتأتي الولايات المتحدة الأمريكية على لائحة الدول التي تمكن موقع "آنسي-كام دوت كوم" من فك تشفير أنظمة الحماية الإلكترونية لكاميرات المراقبة فيها سواء كانت شخصية أو رسمية، حيث بلغت كاميراتها المتاحة 11 ألفا و46 كاميرا موضوعة في خدمة مستخدمي الإنترنت، تليها كوريا الجنوبية بـ 6536، ثم الصين 4770، المكسيك 3359، ثم فرنسا 3285 وإيطاليا 2870 والمملكة المتحدة 2422 وباقي دول المعمورة.

وجاءت مصر على رأس الدول العربية التي وضعت كاميرات مراقبة فيها في خدمة مستخدمي الشبكة بـ 298 كاميرا مراقبة، ثم تونس 150، الكويت 112، الأردن 49، المغرب 47، لبنان 38، الإمارات العربية المتحدة 35، البحرين 25، المملكة العربية السعودية 24، العراق 17، سوريا 12، قطر 10، والجزائر بـ 7 كاميرات وأخيرا سلطة عمان كاميراتي مراقبة.

ولم تتضح حتى الآن الجهة التي تقف وراء هذا الموقع وتوفر له كل هذه التقنية والإمكانيات المالية والبشرية التي تسمح له بالدخول إلى أنظمة مراقبة في العالم بأسره وكسر أنظمة حمايتها، حتى إن موقع "آنسي-كام دوت كوم" هذا يحظى بالإشهار الخاص أيضا حول كاميرات المراقبة، والقليل مما يعرف عن هذا الموقع من خلال تتبع الجهة التي تقوم بـ "إيوائه، هو أن مصدره روسيا لكن هذا لا يعني أن تكون إدارة الموقع تعمل انطلاقا من الأراضي الروسية بالتحديد ،بحسب ما نشرت "فرانس 24".

أخبار ذات صلة