مصري يعذب ابنه حتى الموت بمساعدة شقيقه

هنا وهناك نشر: 2019-11-05 07:27 آخر تحديث: 2019-11-05 07:27
جريمة قتل مأساوية
جريمة قتل مأساوية
المصدر المصدر

أنهى مزارع مصري حياة ابنه، بضربه وتعذيبه حتى الموت، في مدينة أوسيم المصرية، بحسب موقع اليوم السابع.

وبحسب تحريات رجال المباحث المصرية، فإن المتهم كان يرغب في تأديب المجني عليه، لتعاطيه المخدرات، وعدم إنفاقه على أسرته، فاستعان بشقيق القتيل، وقيده بالحبال، واعتدى عليه حتى فارق الحياة، وتم ضبط المتهمين، وحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

وتلقى مركز شرطة أوسيم، بلاغا يفيد وصول أحد الأشخاص إلى المستشفى جثة هامدة، وبه إصابات بأنحاء جسده.

وبإجراء التحريات، تبين أن المجني عليه عاطل، وأن والده وشقيق القتيل وراء ارتكاب الجريمة.


اقرأ أيضاً : مصري يقتل والده طعنا ويبلغ الشرطة


وكشفت تحريات رجال المباحث أن المجني عليه، "عاطل " كان يتعاطى المواد المخدرة، واعتاد ترك زوجته دون الإنفاق عليها، مع عدم استجابته لنصائح والده.

وقرر والد القتيل تأديبه، فاستعان بابن له، وبحثا عن القتيل حتى عثرا عليه، ثم اصطحباه أعلى سطح منزلهم، وقيداه بالحبال، واعتدى والده عليه بعصا خشبية، ثم خنقه، حتى انهارت قواه وفارق الحياة.

ظن المتهمان أن المجني عليه فقد وعيه، فحاولا إنقاذه بنقله إلى المستشفى، إلا أن الأطباء اخبروهما أنه فارق الحياة، وتمكن رجال الشرطة من القبض على المتهمين.

بمواجهتهما اعترفا بارتكاب الجريمة، فحرر محضر بالواقعة، وتولت النيابة التحقيق.

أخبار ذات صلة