الديناصورات تعود إلى الأردن .. صور

هنا وهناك
نشر: 2019-11-04 15:56 آخر تحديث: 2019-11-04 15:56
المتحف يعد الأول من نوعه بمنطقة الشرق الأوسط.
المتحف يعد الأول من نوعه بمنطقة الشرق الأوسط.
المصدر المصدر

عادت الديناصورات إلى الأردن، رغم مرور ملايين السنين على انقراضها، في مشهد لاقى استحسان السكان من خلال مشاهدتها عبر مجسمات عملاقة تحاكي بالشكل والصوت النموذج الحقيقي للديناصورات.

وأقام مستثمر أردني، متحف الديناصورات الذي يعد الأول من نوعه بمنطقة الشرق الأوسط.

 ويقع المتحف على مساحة 6000 متر مربع داخل غابة في العاصمة عمان، ويضمّ أنواعاً مختلفة من الديناصورات النباتية وآكلة اللحوم، إضافة إلى تقديم شرح عن حياتها عبر لوحات تعليمية موضوعة لتعريف الزوار، وفق ما نقله موقع "تي أر تي" التركي.

ويحاكي المتحف الفيلم الشهير "جوراسيك بارك"، لكن دون أن يخشى الزوار من التعرض لهجوم الديناصورات، التي تكتفي بإثارة الدهشة في قلوب الزوار بسبب حجمها الضخم وصوتها المرتفع.

 زائر "منتجع الغابة" الذي يضمّ المتحف، يشعر أن آلة الزمن عادت به الى العصر الجوراسي، فمن فوق الأشجار يطل "تيرانوصور" مزمجراً، بارتفاع يصل إلى 12 متراً، محركاً رأسه، في مجسم يحاكي الحجم والصوت الحقيقيين لـ"تيرانوصور" الذي يُعتبر من أكبر الديناصورات الآكلة للعشب، إلى جانب مشاهدته بيض ديناصورات بحجمها الضخم.

أخبار ذات صلة