الحكومة توقع مذكرة للتعدين السطحي للصخر الزيتي

اقتصاد
نشر: 2014-11-05 14:36 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
الحكومة توقع مذكرة للتعدين السطحي للصخر الزيتي
الحكومة توقع مذكرة للتعدين السطحي للصخر الزيتي
المصدر المصدر

رؤيا - تتويجاً للجهود التي تبذلها الحكومة الاردنية من خلال وزارة الطاقة والثروة المعدنية باستقطاب الاستثمارات في تطوير الصخور الزيتية الاردنية، تم هذا اليوم موافقة مجلس الوزراء على توقيع مذكرة تفاهم مع شـركة الـقمر للطـاقة والبنية التحتية (Al – Qamer forEnergy &Infrastructure Ltd)وهي جزء من مجموعة CJ  الهندية والمكونة من ائتلاف عدة شركات تعمل في مشاريع استثمارية متنوعة مثل النفط والغاز وطاقة الرياح والطاقة الشمسية ومشاريع البنية التحتية وستقوم الشركة بتطوير مشروع للتقطير السطحي للصخر الزيتي الأردني باستخدام تكنولوجيا 0UTT 300 الروسية.ويبلغ رأسمال ائتلاف الشركات مجتمعة يقدر بسبعة (7) مليار دولار امريكي.


وتتوقع الشركة السير في المشروع وإنتاج 10 آلاف برميل يومياً من النفط في السنوات الاولى حتى يصل تدريجيا إلى 40 ألف برميل يومياً والذي يمثل الإنتاج التجاري الكامل للمشروع.


وقد قدمت الشركة كافة الوثائق المطلوبةلإثبات الملاءة المالية والكفاءة الفنية للشركة وكذلك تقديم البرنامج التنقيبي ومقترح خطة العمل خلال مدة مذكرة التفاهم والبالغة 24 شهراً.

وستستخدم الشركة في مشروعها في الأردن تقنية UTT 3000 المملوكة لشركة TTU Galoter L.P الروسية وفق عقد مع المعهد الروسي بهذا الخصوصوالعاملة في جمهورية استونيا منذ عام 1920.


وستقوم الشركة بإنتاج الزيت الصخري من خلال تقنية UTT 3000ذو كفاءة عالية دون الحاجه إلى عملية الهدرجة ورفع سوية الزيت المنتج وستقوم الشركة ومن خلال التعديلات على هذه التقنية من استخلاص مركبات الكبريت العضوية (الثيوفين) كمنتج اضافي ذو القيمة العالية والاستخدامات الصناعية المتعددة.  وقد وضعت الشركة مقترحات ستستخدمها في مختلف عمليات المشروع ومراحله من عمليات التعدين ومعالجة الخام وتقطيره ومقترحات التعامل مع المنتجات الثانوية كالرماد للاستخدامات المختلفة.

وفريق العمل لمشروع تقطير الصخر الزيتي الأردني لدى الشركة يتألف من الكفاءات الأردنية في مجال التعدين وتطوير الخام وتقييمه والدراسات الاستكشافية المختلفة من دراسات تعدينية وجيولوجية وبيئية ومائية ودراسات جدوى اقتصادية.


ويمكن تلخيص ابرز ما تضمنته مذكرة التفاهم على النحو التالي:


1.    تُمنح الشركة منطقة مساحتها (64.3 كم2) فيمنطقة "عطارات أم الغدران" تقع على بعد 30 كيلومتراً شمال منطقة مشروع الشركة الاستونية لانتاج الكهرباء والذي قامت الحكومة الاردنية بتوقيع إتفاقية انتاج الكهرباء بطريقة الحرق المباشر للصخر الزيت مؤخراً.


2.    مدة مذكرة التفاهم (24) أربعة وعشرون شهراً.


3.    تنفيذ برنامج تنقيبي وعمل الدراسات اللازمة لتحديد المنطقة التي تفي بحاجة المشروع من خام الصخر الزيتي ونوعيته، وكذلك التخلي عن باقي المنطقة وإعادتها للحكومة ويحق للحكومة التصرف بها وبالمعلومات والدراسات الخاصة بها لغايات الاستثمار من قبل أي طرف ثالث.


4.    إعداد دراسة جدوى اقتصادية متكاملة للمشروع المقترح وعلى نفقة الشركة ودون تحميل الحكومة أي نفقات، وستتضمن الدراسة في خلال مدة مذكرة التفاهم:-


-    تقديم برنامج عمل للمرحلة الاستكشافية وتصور هندسي للمشروع؛ يتضمن إعداد دراسة جيولوجية وجيوفيزيائية وهيدرولوجية وعمل التحاليل اللازمة لتقييم الخام وتقدير احتياجات المياه، وإعداد خطة تعدينية متكاملة لدراسة الخام وطرق تعدينه.


-    محطة تجريبية للتقنية الروسية المراد استخدامها لتقطير الصخر الزيتي، وتجربة الصخر الزيتي على هذه المحطة التجريبية.


-    إجراء دراسات رفع السوية للزيت الناتج ودراسات رفع قدرة الإنتاج، وإعداد خطة تسويقية للمنتج، وإجراء دراسة تقييم الأثر البيئي حسب قانون البيئة الاردني والقوانين البيئية العالمية.

وتجدر الإشارة الى أن مذكرة التفاهم هذهلا يترتب عليها أي أعباء مالية أو قانونية على الحكومةالاردنية.

أخبار ذات صلة