توتر في نابلس عقب مقتل شاب بإزالة تعديات أثارت جدلًا .. فيديو

فلسطين
نشر: 2019-10-25 14:53 آخر تحديث: 2019-10-25 14:53
جانب من أعمال الهدم التي نفذتها بلدية نابلس
جانب من أعمال الهدم  التي نفذتها بلدية نابلس

تسود حالة من التوتر الشديد مدينة نابلس بالضفة الغربية المحتلة، عقب مقتل الشاب فراس عصام الشايب 21عاما، برصاص عشوائي جرى اطلاقه من قبل مسلح على طواقم بلدية نابلس خلال إزالة تعديات وأكشاك.

وبدأت طواقم قسم الحراسة والتفتيش التابعة للبلدية، صباح اليوم الجمعة بإزالة كافة التعديات من بسطات وأكشاك وعربات المنتشرة على الارصفة وتركزت معظمها بمنطقة رفيديا، وذلك بعد اخطار اصحابها بضرورة ازالتها، حيث تم ازالة العشرات منها. 

بدورهم،أجمع مواطنون وأصحاب محال تجارية على رفض الطريقة التي اتبعتها البلدية في إزالة التعديات، حيث استخدمت في ذلك الآليات الثقيلة ولم تقدم أي إخطارات بالهدم.

أكد منسق لجنة التنسيق الفصائلي في مدينة نابلس نصر أبو جيش أنه لم يتم التنسيق مع اللجنة من قبل بلدية نابلس في إطار تنفيذ خطة إزالة التعديات في المدينة صباح اليوم الجمعة.


اقرأ أيضاً : مقتل فلسطيني بالرصاص خلال حملة على البسطات في نابلس.. فيديو


وقال أبو جيش في تصريح لموقع"النجاح الإخباري":" كلجنة تنسيق فصائلي لم نكن جزء من هذا الترتيب" وذلك في إشارة للخطة التي تنفذها البلدية لإزالة التعديات.

وأضاف أبو جيش: "تحدثنا مع بعض الأعضاء في المجلس البلدي ولكن لم يكن هناك أي تجاوب فيما يتعلق بالرد على اسئلتنا حول هذه الحملة". 

وأشار أبو جيش الى أن البلدية كانت قد أكدت في وقت سابق أن إزالة التعديات لن تتم بالأليات الثقيلة كما جرى صباح اليوم.

أخبار ذات صلة