الهيئة الإسلامية العليا تثمن الرعاية الملكية للمقدسات في القدس

محليات
نشر: 2014-11-05 05:45 آخر تحديث: 2016-06-26 15:23
الهيئة الإسلامية العليا تثمن الرعاية الملكية للمقدسات في القدس
الهيئة الإسلامية العليا تثمن الرعاية الملكية للمقدسات في القدس

رؤيا - بترا - ثمنت الهيئة الإسلامية العليا في بيت المقدس مواقف جلالة الملك عبدالله الثاني الثابتة تجاه المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف واعتبارها خطا احمر لا يمكن تجاوزه وتوجيهاته للحكومة بإيلاء المسجد الأقصى العناية والاهتمام.


ودعا اجتماع عقدته الهيئة ومجلس الأوقاف ودار الإفتاء في القدس الشريف امس في رحاب المسجد الأقصى، جلالة الملك بالعمل على وقف الاعتداءات والانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال الإسرائيلي من إغلاق للمسجد وتحديد أعمار الداخلين إليه من المصلين المسلمين في تحد سافر لكل الشرائع السماوية والقوانين والأعراف الدولية.


وأكد المجتمعون ان المسجد الأقصى هو مسجد إسلامي خالص للمسلمين وحدهم، وان الولاية عليه هي حق للمسلمين لا يمكن تجاوزها، وأن جلالته ينهض بهذه الرعاية والوصاية نيابة عن الأمة.

أخبار ذات صلة