ترمب عن تخلي أمريكا عن الأكراد: "أساسا ليسو ملائكة"

عربي دولي نشر: 2019-10-16 18:31 آخر تحديث: 2019-10-16 18:31
الرئيس الأمريكي ترمب
الرئيس الأمريكي ترمب
المصدر المصدر

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب الأربعاء أن السعودية حليف جيد للولايات المتحدة.

وحول أزمة التدخل التركي شمال سوريا قال ترمب "من شأن الأزمة التي أثارها التوغل التركي في سوريا لمواجهة القوات الكردية المتحالفة مع الولايات المتحدة، قائلا إن الصراع بين تركيا وسوريا وإنه "لا بأس" إذا قدمت روسيا الدعم لدمشق مشددا على أنه واثق من سلامة الأسلحة النووية الأمريكية في تركيا".

وقال ترمب للصحفيين في البيت الأبيض إن فرض العقوبات الأميركية على تركيا سيكون أفضل من القتال في المنطقة مشيرا إلى أن أميركا ستساعد في التفاوض على الوضع في سوريا.

وقال ترمب إن "الأكراد محميون بشكل جيد"، بينما يواجه الرئيس الجمهوري اتهامات في الولايات المتحدة ومن قبل حلفائه الأجانب "بالتخلي" عن الأكراد. وأضاف "أساسا هم ليسوا ملائكة"، وذلك قبل أن يتوجه نائب الرئيس مايك بنس إلى تركيا مساء الأربعاء للقاء الرئيس رجب طيب اردوغان.

 

 

وتمركزت القوات السورية في منبج بعد الانسحاب الأميركي وذلك في أعقاب التوصل لاتفاق بين الأكراد ودمشق يهدف إلى صد تقدم القوات التركية.

واعتبرت بثينة رشوان، مستشارة رئيس النظام السوري بشار الأسد، أن العملية التركية غزو وعدوان على السيادة السورية، وهدفها اقتطاع أراض من سوريا والعراق.

وقالت مستشارة الأسد إن روسيا بصدد عقد لقاء أمني سوري تركي في سوتشي، لمناقشة الوضع على الأرض، متوقعة أن الصدام مع الجيش التركي أمر محتمل.


اقرأ أيضاً : سكاي نيوز: أول اشتباكات بين القوات التركية والسورية قرب منبج


أخبار ذات صلة