"الطفلة جنة".. جريمة تهز مصر ومطالبات باعدام جدتها وخالها

عربي دولي
نشر: 2019-09-29 08:28 آخر تحديث: 2019-09-29 08:31
الطفلة جنة
الطفلة جنة

طالب الالاف من النشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي في العالم العربي ومصر، باعدام خال وجدة "الطفلة جنة" التي توفيت اثر التعذيب والكي الذي تعرضت له في محافظة الدقهلية بمصر.

الطفلة جنة، توفيت إثر تعرضها للاغتصاب من خالها، وفق احدى الروايات المصرية، ثم "كي" جسمها من قبل جدتها، لمنع معرفة فيما اذا تعرضت للاغتصاب من خالها من عدمه، بحسب وسائل اعلام مصرية.

وفي رواية أخرى، توفيت الطفلة "جنى" 5 سنوات، بمنطقة الدقهلية المصرية، على يد جدتها ضحية التعذيب، عقابا على تبولها اللاإرادي بعد خضوعها لجراحة بتر ساقها اليسرى من أعلى الركبة، بحسب اليوم السابع المصرية.

وقضت جنة سبعة أيام عصيبة  متنقلة بين المشافي أملا في ان تنتهي معاناتها، لكن أثر الحروق كان أكبر من أن يتحمله جسدها الهزيل فأسلمت روحها، وانتقلت الى رحمة ربها.


اقرأ أيضاً : وفاة طفلة على يد جدتها في مصر


وتصدر هاشتاق "الاعدام_لخال_و_جده_الطفله_جنه"، وسط حالة من الغضب الشديد عمت منصات التواصل على مدار الأيام الماضية، لما فعله خالها وجدتها بالطفلة جنة التي راحت ضحية للتعذيب.

وتبين من الكشف الطبي المبدئي للطفلة فور وصولها للمستشفى، أنها تعاني من جلطة بالطرف السفلي، ويوجد آثار سحجات بالظهر والبطن والحالة العامة دون المتوسطة، وتبين أيضا إصابتها بغرغرينا في القدم إثر كسر في الساق، وبقائها لمدة طويلة دون علاج، مما أدى إلى ضرورة بتر الساق اليسرى، وظلت في العناية المركزة، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة، بحسب مصرواي.

وتاليا أبرز ردود الفعل الغاضبة على وفاة الطفلة جنة: 

أخبار ذات صلة