تصاعد مخيف بوتيرة العنف وجرائم القتل في الداخل الفلسطيني المحتل

فلسطين
نشر: 2019-09-23 11:35 آخر تحديث: 2019-09-23 11:35
مكان وقوع جريمة القتل في الناصرة
مكان وقوع جريمة القتل في الناصرة

تصاعدت وتيرة الجرائم وأعمال العنف في الداخل الفلسطيني المحتل، حيث قُتل رجل (44 عاما) في مدينة الناصرة، فجر اليوم الإثنين، في جريمة إطلاق النار.

 وكان الرجل قد أصيب بجراح حرجة إثر إطلاق النار عليه بالقرب من منزله، وحاول طاقم طبي إجراء عملية إنعاش للجريح، لكنه اضطر إلى إعلان وفاته في نهاية الأمر.

وحضرت شرطة الاحتلال إلى مكان الجريمة حيث يتم جمع أدلة وقرائن. وقالت الشرطة إن خلفية الجريمة ما زالت مجهولة.

وأصيب الليلة الماضية شاب (21 عاما) في مدينة شفاعمرو بجروح خطيرة جراء تعرضه للطعن، وجرى نقله إلى مستشفى "رامبام" في حيفا، وفتحت الشرطة تحقيقا.

كما أصيب رجل في الثلاثينات من عمره بجروح خطيرة، الليلة الماضية، جراء تعرضه لإطلاق نار في قرية كابول.


اقرأ أيضاً : فلسطيني ييتز سيدة مقدسية فقيرة عبر فيسبوك ويقع بقبضة الأمن


ويشهد الداخل المحتل أعمال عنف واسعة، وفي نهاية الأسبوع الماضي قُتل أربعة أشخاص في قرية بسمة طبعون ومدينة أم الفحم وقرية كفر ياسيف، في جرائم إطلاق نار.

أخبار ذات صلة