الدوري الألماني: دورتموند يفرط في نقطتين ثمينتين

رياضة نشر: 2019-09-22 23:14 آخر تحديث: 2019-09-22 23:14
لاعبو دورتموند
لاعبو دورتموند
المصدر المصدر

فرط بوروسيا دورتموند في نقطتين ثمينتين بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه إينتراخت فرانكفورت 2-2 الأحد في المرحلة الخامسة من الدوري الألماني لكرة القدم.

وتقدم بوروسيا دورتموند مرتين عبر البلجيكي فيتسل أكسل (11) والإنكليزي جايدون سانشو (66)، وعاد إينتراخت فرانكفورت في النتيجة مرتين بواسطة البرتغالي أندريه سيلفا (43) والدنماركي ماكس ديلاني (88 خطأ في مرمى فريقه)، ليحرم وصيف بطل الموسم الماضي من استعادة المركز الثاني في الترتيب.

وهي المرة الثانية تواليا التي يفرط فيها بوروسيا دورتموند في الفوز بعد مباراته أمام ضيفه برشلونة الإسباني الثلاثاء الماضي في الجولة الأولى من دور المجموعات، عندما فرض سيطرته وخلق العديد من الفرص الحقيقية للتسجيل فشل في ترجمتها إلى أهداف بينها ركلة جزاء أهدرها قائده ماركو رويس.

ومرة أخرى دفع بوروسيا دورتموند ثمن إهدار الفرص السهلة ضد فرانكفورت واكتفى بتعادل مخيب أدى إلى تراجعه إلى المركز الثالث حيث وجد نفسه متخلفا بفارق نقطة واحدة عن بايرن ميونيخ بعدما كان أمامه في المرحلة الماضية، وبفارق ثلاث نقاط خلف لايبزيغ المتصدر.

وجدد مدرب بوروسيا دورتموند السويسري لوسيان فافر بالتشكيلة ذاتها التي لعبت المباراة ضد برشلونة، ونجح فريقه في افتتاح التسجيل مبكرا عبر فيتسل بتسديدة بيمناه من مسافة قريبة اثر تمريرة من البلجيكي ثورغان هازار (11).

ونجح إينتراخت فرانكفورت في إدراك التعادل عبر الدولي البرتغالي أندريه سيلفا بتسديدة بيمناه من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية من السويسري جبريل سو (43).

وخسر بوروسيا دورتموند جهود قطب دفاعه ماتس هوملس بسبب إصابة في زهره في الدقيقة 63 فترك مكانه للفرنسي دان-أكسل زاغادو الذي خاض مباراته الأولى بألوان دورتموند هذا الموسم بعدما خسر مركزه عقب عودة هوملس من بايرن ميونيخ.

وأعاد سانشو التقدم لبوروسيا دورتموند مطلع الشوط الثاني مستغلا تمريرة من فيتسل تابعها بيمناه من مسافة قريبة داخل المرمى (66).

وفي الوقت الذي كانت فيه المباراة تلفظ أنفاسها الأخيرة نجح إينتراخت فرانكفورت في إدراك التعادل بفضل النيران الصديقة عندما حاول ديلاني إبعاد كرة عرضية للياباني دايتشي كامادا فتابعها بالخطأ داخل مرمى فريقه (88).

- ثنائية لنجل تورام -

وفي مباراة ثانتية، قلب بوروسيا مونشنغلادباخ الطاولة على ضيفه فورتونا دوسلدورف محولا تخلفه إلى فوز 2-1.

ويدين بوروسيا مونشنغلادباخ بفوزه إلى مهاجمه ماركوس تورام، نجل المدافع الدولي الفرنسي السابق ليليان، والذي سجل الهدفين في الدقيقتين 74 و87، بعدما تقدم الضيوف بهدف للغاني قاسم أدامس نوهو منذ الدقيقة السادسة بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من أندريه هوفمان.

ودخل تورام (22 عاما) في الدقيقة 67 مكان مواطنه الحسن بليا ونجح في إدراك التعادل بعد سبع دقائق عندما تلقى كرة داخل المنطقة من ستيفان لاينر وسددها بيمناه داخل المرمى.

وسجل تورام، المنتقل هذا الصيف إلى بوروسيا مونشنغلادباخ قادما من غانغان، هدف الفوز مستغلا كرة مرتدة من العارضة تابعها بيسراه داخل المرمى (87).

وهو الفوز الثاني تواليا لبوروسيا مونشنغلادباخ والثالث هذا الموسم فصعد الى المركز السادس برصيد 10 نقاط، فيما مني فورتونا دوسلدورف بخسارته الثالثة في مبارياته الأربع الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الانتصار، فتجمد رصيده عند أربع نقاط وتراجع إلى المركز الثاني عشر.

وتختتم المرحلة الإثنين بلقاء فولفسبورغ مع هوفنهايم.

أخبار ذات صلة